على هامش أعمال الدورة الـ 112 لمؤتمر العمل الدولي المنعقدة حالياً في جنيف بحث وزير الشؤون الاجتماعية والعمل لؤي المنجد مع مدير عام منظمة العمل الدولية جلبرت هونجبو والوفد المرافق له سبل تعزيز التعاون المشترك لتطوير البيئة التشريعية الناظمة لقطاع الأعمال. وتم خلال اللقاء الذي حضره مندوب سورية الدائم لدى مكتب الأمم المتحدة والمنظمات الدولية الأخرى في جنيف السفير حيدر علي أحمد الحديث حول التعديلات التشريعية التي تعمل سورية على إجرائها لتكون مواكبة للتطورات الحالية المتمثلة في قانوني العمل والتأمينات الاجتماعية وغيرها من القوانين. وأكد الجانبان أهمية تعزيز التعاون المشترك والاستفادة من خبرة المنظمة الفنية في العديد من المجالات حيث أشار الوزير المنجد إلى سعي سورية المتواصل لتعزيز الحوار الاجتماعي الثلاثي بين أطراف الإنتاج؛ الحكومة والعامل وأصحاب العمل وفق معايير العمل الدولية لتطوير البيئة التشريعية الناظمة لقطاع الأعمال وسوق العمل. وفي السياق نفسه عقد الوزير المنجد عقب اللقاء اجتماعاً فرعياً مع المدير الإقليمي للدول العربية لمنظمة العمل الدولية في بيروت ربا جرادات وتناول الحديث موضوع اللاجئين السوريين في لبنان والجهود التي تبذلها الحكومة السورية لإعادتهم إلى وطنهم الأم. يشار إلى أن فعاليات الدورة الـ 112 لمؤتمر العمل الدولي الذي تنظمه منظمة العمل الدولية في جنيف انطلق في 3 من الشهر الجاري ويستمر حتى 14 منه بحضور ممثلي أطراف العمل الثلاثة من حكومات وأصحاب عمل وعمال من 180 دولة حول العالم.