عناوين كثيرة تخص المرأة بكافة حالاتها جسدتها ريشة الفنان "رزق الله حلاق" والفنانة "ايمان الحسن" بمعرض رؤيا وجدل في حمص بألوان وتقنيات مميزة أظهرت إبداع الفنانين. وأشار الفنان رزق الله حلاق لموقع "بتوقيت دمشق" أنّ جدل هو عنوان أحد أعماله ضمن المعرض الذي كان الإصرار على تقديم شي مختلف ومميز بالساحة الفنية بحمص. وبيّن أنّ المشاركة شملت عدّة لوحات بتقنيات مختلفة وعدة منحوتات بتقنية جديدة هي تقنية الحصى وحضور المراة هو الأكثر  بالأعمال لأنّ المرأة ستبقى هي الحياة وكل شي يبدأ من عندها فهي ترسم تفاصيل الجمال والأمل.  وأوضح الفنان حلاق أنّ هذه الفعاليات والمعارض وماتشهده من حضور مميز تؤكّد أنّ الفن والثقافة مازالت بخير وأنّ جمهور حمص متعطش للفن والرقي، والمميز أيضاً بالحضور مشاركة الجيل الشاب ومنهم أطفال يتدربون ليكونوا فنانين بالمستقبل لذلك هذا الشغف بالفن يحمل الفنانين المسؤولية بالاستمرار بتقديم أعمال فنية مميزة.  بدورها الفنانة إيمان الحسن أكّدت أنّ رؤيا هي أحد عناوين أعمالها ضمن المعرض الذي يتضمن 20 لوحة لتوضح رؤية المراة التي هي الوطن والأم.  وبيّنت أنّ اللوحات أظهرت حضور المرأة وقدرتها على رسم الأمل والتفاؤل وتجاوز كل القيود لتبقى القوية بعلمها وثقافتها وحضورها. وأشارت الفنانة الحسن إلى أنّ جمهور حمص جمهور متابع بشغف للثقافة وعاشق لكل أنواع الإبداع حيث يتفاعل مع اللوحات ويناقش أدق التفاصيل ليبقى الفن رسالة حب وأمل بالغد القادم الأجمل. وأكّدت "سهر ونوس" مديرة الصالة التي استضافت المعرض أنّ المعرض يضم 30 لوحة للفنانين ومنحوتات والإقبال على هذه النشاطات الثقافية والفنية بالصالة تأكيد هام أنّ حمص ستبقى مدينة الحياة والثقافة والفن. بتوقيت دمشق|| عبد الرحمن الدباغ