مجموعة أعمال ومجسمات من توالف البيئة ومطرزات ولوحات فنية ضمها المعرض البيئي الذي افتتح اليوم في صالة المركز الثقافي العربي بمدينة السويداء بمناسبة اليوم الوطني للبيئة.
ويشهد المعرض الذي يقيمه فرع اتحاد شبيبة الثورة بالسويداء بالتعاون مع مديرية شؤون البيئة لمدة يومين مشاركة شباب من مختلف الروابط الشبيبية وعدد من المختصين بالأعمال اليدوية.
وأعرب عدد من المكرمين عن شكرهم وتقديرهم للقائمين بالمبادرة للتكريم مبدين استعدادهم لمواصلة العمل في سبيل خدمة أبناء بلدهم.
و أشارت عضو قيادة فرع اتحاد الشبيبة بالسويداء رئيس مكتب العمل التطوعي والبيئة الفرعي لمى السلامة إلى أهمية المعرض لتعزيز ثقافة العمل البيئي عبر الفن الذي يظهر مواهب الشباب وكذلك الدعوة للاستفادة من بقايا الطبيعة وإعادة تدوير الكثير من المخلفات وتوظيفها بأعمال جميلة تزين المكان.
ولفتت الشابة إيناس رضوان إلى استثمارها بعض الأشياء في أعمال يدوية متنوعة بدلا من رميها وتلويث البيئة بينما قدمت إيمان البني منتجات طبيعية من الشامبو والبلسم المعتمدة فقط على نبتة الأوليفرا التي تحمل فوائد عديدة كما تذكر.
وأعقب المعرض تكريم 50 عاملا من عمال النظافة المتميزين في محافظة السويداء تقديرا لجهودهم للحفاظ على البيئة إضافة لعدد من المنظمات الشعبية والنقابات المهنية والجمعيات الأهلية الداعمة لنشاطات اليوم الوطني للبيئة.

 

 

لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

 

عدد القراءات:49

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث