قالت مصادر إن شركة تصنيع الهواتف الذكية "هواوي" الصينية، التي خضعت لقيود من جانب الولايات المتحدة أثرت على وصولها إلى نظام التشغيل "أندرويد"، يمكن أن تجد بديلا عنه في روسيا.

ونقل موقع The Bell عن المصادر قولها إن السلطات الروسية ناقشت مع ممثلين عن الشركة الصينية، تثبيت نظام تشغيل "أفرورا" على أنواع مختلفة من أجهزة "هواوي".

ونظام "أفرورا" مملوك لمؤسسة الاتصالات الروسية "روستيليكوم" ورجل الأعمال الروس غريغوري بيريزكين، وأنشئ على أساس نظام Sailfish الفنلندي.

ووفقا للمصادر، فقد ناقش الطرفان أيضا بدء إنتاج جزء من أجهزة "هواوي" في روسيا. ولم يتم تأكيد المعلومات المذكورة في "روستيليكوم"، لكنها أبدت استعدادها للعمل مع جميع مطوري برامج الأجهزة المحمولة. ومن جانبها رفضت شركة "هواوي" التعليق.

وأدرجت واشنطن شركة "هواوي" في قائمة سوداء تمنع عمليا الشركات الأمريكية من العمل معها ومارست ضغوطا على حلفائها لوقف التعامل مع "هواوي"، بذريعة أن الشركة قد تستخدم التكنولوجيا، التي تطورها بكين للتجسس.

لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

https://t.me/damas0times

أو قناتنا على اليوتيوب:

https://www.youtube.com/channel/UCQQjIoPJ_xT0EQDpfPTFKm

 

 

 

عدد القراءات:103

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث