تظاهر آلاف اليونانيين بأثينا تنديدا بزيارة مستشارة ألمانيا أنغيلا ميركل واندلعت اشتباكات عنيفة بين المتظاهرين والشرطة التي حاولت ردع المحتجين بالهراوات والقنابل المسيلة للدموع.

واستخدم المتظاهرون العصي لمهاجمة أفراد الشرطة الذين كانوا يسدون الشوارع في وسط أثينا، في الوقت الذي كانت فيه ميركل في اجتماع مع رئيس الوزراء اليوناني أليكسيس تسيبراس في مكتبه.

وعلى الرغم من أن الحكومة اليونانية منعت التجمعات والمظاهرات في العاصمة أثينا في فترة زيارة ميركل، إلا أن المحتجين تحدّوا هذا القرار ونظموا مسيرات مناوئة للمستشارة الألمانية. وقال المتظاهرون إن ميركل غير مرغوب بها في اليونان، لأنها لعبت "دورا قياديا" في إفقار الشعب اليوناني.

وأعلنت الأحزاب اليسارية واليمينية أنها ستنظم احتجاجات واسعة ضد زيارة المستشارة الألمانية.

وناقش المسؤولان عدة ملفات من بينها الأزمة الاقتصادية اليونانية ووضع اللاجئين، بالإضافة إلى أزمة النزاع على الاسم بين اليونان ومقدونيا.

روسيا اليوم

لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

 

 

عدد القراءات:21

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث