خاص – باسم بدران

حملت الجولة الخامسة من إياب دوري المحترفين بكرة القدم الكثير من المفاجئات السارة للمتنافسين مع الجيش على الصدارة ، فالحوت لم يفترس الزعيم ولكن نجح في اغراقه وهو بالتالي قدم خدمة كبيرة لهم واشعل نيران المنافسة من جديد ، فالاتحاد ضرب بثنائية وتشرين خطف نقاط المباراة من حلب والطليعة أوقف زحف الوحدة نحو الصدارة ، لتكشف قادمات الايام تداعيات هذا الاسبوع .

الزعيم والمنارة
قدم نادي حطين خدمة كبيرة لمنافسين الجيش على الصدارة ، فلم يهتد الزعيم إلى منارة الفوز على ملعب الباسل باللاذقية ، بالرغم من العرض الكروي الرائع ، واكتفى بالتعادل الايجابي بهدف لمثله، بعد قمة كروية قوية أسعدت الجماهير وكانت حافزا على تحمل حرارة الجو.

البداية كانت جيشاوية ، فانتشر اللاعبين على مساحات الملعب وحاول اقتناص هدف مبكر للخروج من أزمة الارض والجمهور الكبير المرافق للضيف، وبالفعل عند الدقيقة 11 ومن ركلة ركنية ابعدها لاعبي الازرق خارج منطقة الجزاء ليستقبلها بمهارة رائعة يوسف قلفا ويرسلها صاروخية فاجأت الحارس هادي منون الذي اكتفى بمراقبتها وهي تهز الشباك.

ومع الشوط الثاني ارتفع مستوى الاداء من الفريقين ، فالجيش أراد أن يحسم اللقاء وحطين أدرك بداية العد التنازلي لنهاية اللقاء، فازدادت الهجمات وكثرت الاخطاء وتاهت الكرات عن المرمى باستثناء كرة هادي نوارة الذي استغل ارتباك مدافع الجيش زكريا قدور بإبعاد كرة طويلة اسقطت من ركلة حرة مباشرة إلى منطقة الجزاء فأرسلها على يسار الحارس معلنا هدف التعادل عند الدقيقة 77.

نقاط البحارة

خطف تشرين نقاط المباراة الثلاثة على ملعب رعاية الشباب بحلب، من مضيفه الحرية، بهدف وحيد سجله محمد مرمور في الدقيقة 13.

والبحارة بهذا الفوز عبروا عن قيمة الهدية الثمينة التي قدمها لهم جارهم حطين واعلنوا بداية التنافس من جديد على صدارة الدوري.

الاتحاد يضرب بقوة

تكمن الاتحاد من تجاوز الجزيرة بهدفين نظيفين في المباراة التي جمعتهما على ملعب المحافظة بدمشق ، سجلهما عبد الله نجار عند الدقيقة 39، ومحمد رأفت عند الدقيقة 89 .
 

أزمة البرتقالي

وقع الوحدة في مصيدة التعادل الايجابي مع ضيفه الطليعة في المباراة التي جرت على ملعب الفيحاء بدمشق.


اندفع لاعبي الوحدة باتجاه المناطق الهجومية، لاقتناص اللقاء من أوله كون جميع المعطيات تشير إلى تفوق واضح للبرتقالي ، وبالفعل حقق رجا رافع هدف السبق عند الدقيقة 11، واكمل الوحدة دقائق الشوط الاول بهجمات غير موفقة. ومع بداية الشوط الثاني حاول البرتقالي تعزيز تقدمه من خلال تسديدات الاومري ، واختراقات الرافع ، ولكن حدث مالم يكن بالحسبان بهدف رائع عن طريق لاعب الطليعة مروان صلال غير مجرى المباراة بعد الدقيقة 62، لتستمر الدقائق بين اخذ وصد وتمكن لاعبي الطليعة من احباط فورة لاعبي الوحدة بتعمد إيقاف اللعب عدة مرات .
 

لعنة الارض

عكست رياح المرحلة الخامسة معادلة الارض والجمهور على أصاحبها ، فعلى ملعب حماة حقق المجد فوزا غاليا على مضيفه النواعير بهدف دون رد سجله إياد العويد بالدقيقة 72 ، ليكسر بهذا الفوز قاعدة خسارة الضيوف امام النواعير على ملعب حماة.
وحطم جبلة على أرض ملعب خالد بن الوليد في حمص تعويذة فوز الوثبة بحمص، بهدف وحيد سجله أديب بركات بالدقيقة السادسة من الوقت بدل الضائع بعد مباراة شهدت الكثير من المد والجزر .

أحباب

وعلى أرض ملعب تشرين في دمشق سيطر التعادل السلبي بين الشرطة وضيفه الكرامة.

وتعادل فريق المحافظة مع الفتوة بهدف لهدف في المباراة التي جرت أمس على ملعب الفيحاء بدمشق في ختام مباريات الجولة العشرين من الدوري الممتاز لكرة القدم.
سجل هدف المحافظة عمر الترك في الدقيقة ال45 من الشوط الأول، فيما سجل هدف الفتوة سليمان السليمان في الدقيقة ال59.
وفي نهاية الجولة العشرين بقي الجيش متصدرا لترتيب الفرق برصيد 45 نقطة، يليه تشرين ب44 نقطة، فالاتحاد ب39 نقطة، والوحدة ب35 نقطة، وحطين ب31 نقطة، والشرطة ب 29 نقطة، والكرامة ب 23 نقطة، والطليعة ب 23 نقطة ،والمجد ب 23نقطة، والوثبة ب 22 نقطة، والنواعير ب 22 نقطة، فالمحافظة ب21 نقطة، وجبلة ب 21 نقطة، والفتوة ب17 نقطة والجزيرة ب 13 نقطة وأخيرا الحرية ب11 نقطة.

عدد القراءات:461

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث