طلبت وزارة التربية من مديرياتها في المحافظات كلها، التقيد التام بالمعايير والشروط الصحية الواجب توافرها في المقصف المدرسي للمحافظة على صحة  التلاميذ، وخاصة في ظل فيروس كورونا.
  وحسب مديرية الصحة المدرسية في وزارة التربية يوجد عدة معاير يجب أن تتوافر في المقصف المدرسي
من حيث غرفة المقصف، يجب أن يكون الموقع بعيداً عن مصادر التلوث المختلفة بما فيها المرافق الصحية، ويفضل أن يكون في حديقة المدرسة إن وجدت، وأن تكون غرفة المقصف مجهزة بـــ ( براد لحفظ المواد الغذائية – مغسلة – خزان ماء احتياطي – حاوية قمامة داخل المقصف تفتح بالقدم حصراً – حاوية قمامة خارج المقصف وبالقرب منه )، على أن يتوافر الصرف الصحي السليم للمقصف.
وعن الشروط التي تتعلق بعامل المقصف قالت مديرية الصحة المدرسية: ضرورة حيازته على شهادة صحية من دائرة الصحة المدرسية المعنية تتضمن (الفحص السريري – صورة الصدر- و…)، على أن تجري مرتين في بداية العام الدراسي، وفي بداية الفصل الدراسي الثاني، وأن يكون حسن المظهر والسلوك، ويرتدي لباساً خاصاً بالمقصف، وغطاء رأس، مع التأكيد على ارتداء الكمامة والقفازات بشكل دائم داخل المقصف.
وفي حال تعرض أحد العاملين بالمقصف لحالة مثبتة أو مشتبهة لفيروس كورونا يغلق المقصف مدة خمسة أيام، ويستبدل العامل المصاب إلى حين التأكد من شفائه من قبل دائرة الصحة المدرسية
وعن محتويات المقصف, وماذا يجب أن يتضمن بينت  : يجب أن يكون فيه عبوات من الحليب المعقم أو اللبن أو العصير الطبيعي المعبأة آلياً ومأمونة المصدر، وخالية من أي إضافات كالملونات أو المنكهات ، ومواد غذائية مغلفة بشكل آلي وصحي ومحفوظة بشكل جيد، وضمن فترة الصلاحية المحددة بشكل جيد واضح على العبوة، ومن مؤسسات مرخصة صحياً ، و«كروسان» مغلف آلياً ، وعبوات صغيرة من المكسرات الطبيعية ( فستق – قضامة – لوز ..الخ ) معبأة آلياً وخالية من أي إضافات، وعبوات صغيرة من الفواكه المجففة ( زبيب –تمر – تين ) وخالية من أي إضافات.
وعن السلع والمواد الغذائية التي يمنع بيعها قالت الصحة المدرسية في ردها: منعت الوزارة منعاً باتاً بيع أي نوع من أنواع السندويش المحضر داخل المقصف أو خارجه، والأطعمة المعلبة أو المطبوخة داخل المقصف، والخضار أو الفواكه النيئة والأطعمة المكشوفة، والعصائر الملونة، أو العبوات المثلجة والبوظة والبطاطا المقلية والعلكة بأنواعها، والمشروبات الغازية ومشروبات الطاقة، والمشروبات الساخنة كافة، والدخان أو أشرطة التسجيل أو الصور أو «السيديات» بأنواعها كافة .
وسمحت للتلاميذ والطلاب بجلب السندويش المحضر في المنزل إلى المدرسة، أو قطع الخضار الطازجة، إضافة لجلب كأس أو عبوة مياه صغيرة، ومنعت الأطفال من جلب المواد الغذائية من خارج المدرسة المخالفة لما ورد سابقاً، مع التأكيد على عدم تبادل أو مشاركة الطعام وعبوات المياه بين التلاميذ والطلاب، وأن تتم مراقبة المعايير الصحية في مقصف المدرسة من قبل المشرف الصحي، ومعاون مدير المدرسة، ومن خلال جولات الأطباء والمساعدات الصحيات العاملين في الصحة المدرسية، وفي حال المخالفة يتم إبلاغ لجنة المقاصف لاتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم. .

عدد القراءات:103

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث