أعلن المصرف الصناعي اليوم استئناف منح التسهيلات الائتمانية المباشرة وغير المباشرة لتمويل المشاريع الصغيرة والمتوسطة سواء الحرفية أو الصناعية وغيرها.

ووفقاً لتعليمات صادرة عن المصرف فقد تم استئناف منح الكفالات المصرفية وفق التعليمات التنفيذية المعمول بها من قبل المصرف دون أي تعديل ومنح التمويل لرأس المال الثابت والعامل بالقروض القصيرة والمتوسطة وتأسيس المشاريع الصناعية والحرفية وتوسيعها وشرائها وتمويل شراء الآلات المستعملة.

وأكد مدير عام المصرف الصناعي الدكتور عمر سيدي أن المصرف وافق أيضاً على منح القروض للمنشآت الصناعية والحرفية المتضررة كلياً أو جزئياً والتسهيلات الائتمانية للمشاريع الاستثمارية من تأسيس وتوسيع وشراء والتسهيلات الخاصة بالمقاولين والمهندسين عبر قرض لتمويل شراء الآلات والمعدات اللازمة لإنجاز المشاريع الاستثمارية.

وبين سيدي أن المصرف سمح بمنح القروض التنموية لكل الفعاليات المحددة بنظام عملياته شريطة تصريح المتعامل عند طلب القرض عن الغاية منه وأن يتم التأكد من صرف مبلغ القرض للغاية المصرح بها.

واشترط المصرف في تعليماته ألا يتجاوز سقف التسهيلات الائتمانية المباشرة مبلغ 500 مليون ليرة سورية فقط أو 50 بالمئة من مجموع موجودات المشروع وفق تقديرات المصرف أيهما أقل مؤكداً عدم منح أي شكل من أشكال التسهيلات الائتمانية للعملاء المتعثرين واتخاذ كل الإجراءات القانونية لتحصيل الديون المتعثرة.


لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

https://t.me/damas0times        

أو قناتنا على اليوتيوب:

https://www.youtube.com/channel/UCAycKbU4tzro_X8KRI3tzsA

 

عدد القراءات:68

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث