خاص بتوقيت دمشق _ عبد الرحمن الدباغ - حمص

نتيجة الاضرار التي طالت الشبكة الكهربائية ومحطات التحويل وانعكاس ذلك على العملية الانتاجية ولأهمية الطاقات المتجددة _ الرياح – الطاقة  الشمسية ) أقامت غرفة صناعة حمص ورشة عمل عن الطاقات المتجددة لدعم استمرار عجلة الانتاج بالمنشأت الصناعية ومنها منشأت المدينة الصناعية بحسياء.

وأكد رئيس غرفة صناعة حمص لبيب الاخوان لموقع بتوقيت دمشق "أن موضوع الطاقات المتجددة من المواضيع الهامة  بدعم العملية الانتاجية سواء طاقة الرياح أو الطاقة الشمسية وهي تخفف الكثير من الاعباء على الصناعيين من ناحية استمرار تأمين الطاقة الكهربائية لتأمين استمرارية انتاج معاملهم".

وأضاف أنه سيتم العمل بنهاية ورشة العمل اعداد توصيات ومقترحات ليتم دراستها والعمل على تنفيذها وفق الامكانيات المتوفرة بالتنسيق مع الوزارات المعنية.

من ناحيته  أشار الدكتور مدير عام مركز بحوث الطاقة  يونس علي أن مركز بحوث الطاقة  عمل على تنفيذ الكثير من المشاريع الخاصة بالطاقات المتجددة التي لها الكثير من الفوائد الاقتصادية وحتى البيئية مؤكدا  ان  قانون الكهرباء لعام 2010 سمح للقطاع الخاص باستثمار بمجال الطاقة الكهربائية .

وأشار  مدير المدينة الصناعية الدكتور بسام منصور ان المدينة الصناعية بحسياء تعمل منذ سنوات على تنفيذ هذا المشروع وتهئية البنية التحتية المناسبة .

وبخصوص مشاريع المزارع الريحية خاصة أن حمص قدمت لأول مرة بسورية تجربة عنفة ريحية لتوليد الكهرباء أشار ربيع وليد الياس مدير المجمع السوري للصناعات الثقيلة أن المجمع قام بتركيب أول عنفة ريحية  بسوريا  بمدخل مدينة حمص الغربي وحاليا قد ولدت 8مليون كيلو واط  للشبكة الكهربائية ويتم حاليا التحضير لعنفة ريحية ثانية بالقرب من العنفة الأولى نتيجة نجاح هذه التجربة بالطاقات المتجددة ليتم ربطها بالشبكة الكهربائية.



وتضمنت المداخلات التأكيد على ضرورة تضافر كل الجهود لدعم مشاريع الطاقات المتجددة خاصة  في ظل الحصار الاقتصادي الحالي مع ضرورة تعديل بعض التشريعات التي تقدم الكثير من التسهيلات للصناعيين لانجاز مشاريعهم سواء بالطاقات المتجددة أو بقية المشاريع.

لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

https://t.me/damas0times        

أو قناتنا على اليوتيوب:

https://www.youtube.com/channel/UCAycKbU4tzro_X8KRI3tzsA

 

عدد القراءات:207

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث