تسلم السفير حسام الدين آلا مندوب سورية الدائم لدى مكتب الأمم المتحدة والمنظمات الدولية في جنيف من متحف الفن والتاريخ السويسري ثلاث قطع أثرية مسروقة من أحد المواقع في مدينة تدمر المسجلة كأحد مواقع التراث العالمي لدى اليونسكو منذ العام 1980. وأوضح السفير آلا، أن القطع الثلاث التي تم استلامها في إطار الجهود المستمرة لمتابعة القطع الأثرية المسروقة من الجمهورية العربية السورية واستعادتها بالتنسيق بين وزارة الثقافة ووزارة الخارجية والمغتربين هي عبارة عن لوحتين حجريتين كبيرتين تضمان تمثالاً ورأس أسد وزخارف فنية وتمثالاً أسطوانياً لرأس كاهن كانت السلطات السويسرية صادرتها عام 2016 بعد تحقيقات أجرتها حول تهريبها وإدخالها بشكل غير مشروع إلى أراضيها وقررت إيداعها لدى متحف الفن والتاريخ في جنيف إلى حين إعادتها لبلدها الأصلي. وفي بيان مشترك صدر اليوم في جنيف ندد الجانبان بالإتجار غير المشروع بالآثار والممتلكات الثقافية وشددا على أهمية التوعية بالأدوات القانونية لمكافحته وعلى التعاون في مواجهته.

عدد القراءات:180

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث