أفادت وسائل إعلام في كيان الاحتلال الإسرائيلي أن شرطة الاحتلال بصدد إعداد لائحة اتهام بحق الأسرى الذين تمت إعادة اعتقالهم بالتخطيط لعملية “تخريبية” حكمها يصل لـ15 سنة سجناً، وتهمة مساعدة آخرين بالهرب من السجن تصل عقوبتها لـ20 سنة.

صحف الاحتلال قالت "إن الشرطة بنت قرارها على أن يكون الأسرى قد خططوا لتنفيذ العملية بعد الهروب".

ورفض محامون عن الأسرى التهم الموجهة لهم، فيما تجري عمليات البحث عن أسيرين لا يزالان متواريين عن الأنظار.

تقارير إعلامية لصحف الاحتلال قالت "إن الأسيرين مناضل النفيعات وأيهم كممجي، اللذين لا يزالان في حالة فرار حتى الآن، ربما انفصلا عن بعضهما البعض وأن أحدهما على الأقل يتواجد في الضفة الغربية المحتلة".

ويبقى مصير النفيعات وكممجي غامضاً، في حين تمكنت السلطات الإسرائيلية من القبض على الأسرى الأربعة الآخرين الذين فروا من سجن جلبوع شديد الحراسة الاثنين الماضي.

 

عدد القراءات:454

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث