جهود مضاعفة يبذلها رجال شرطة المرور في محافظة السويداء حفاظاً على الأرواح والممتلكات مما يجسد المعنى الحقيقي للشراكة المجتمعية وتنمية الحس الوطني لتحقيق مبدأ السلامة المرورية. 

رئيس فرع المرور في السويداء العميد جمال السعيد أشار في تصريح لموقع "بتوقيت دمشق" إلى أن يوم المرور العالمي مناسبة لتذكير الأخوة المواطنين مستخدمي الطريق من مشاة وسائقي سيارات بضرورة الالتزام بقواعد وأنظمة المرور للحد من حوادث السير وما ينجم عن هذه الحوادث من أضرار جسدية ومادية، لافتاً إلى أن وزارة الداخلية وضعت خطة لجعل عام ٢٠٢٢ عاما للسلامة المرورية.

ودعا السعيد المواطنين إلى ضرورة التعاون مع شرطة المرور للحد من الحوادث والحفاظ على أرواح وسلامة وممتلكات المواطنين وأن يكون أسبوع المرور فرصة لإعادة النظر في بعض الممارسات الخاطئة التي تؤدي إلى عواقب لا تحمد عقباها. 

وأعرب عدد من عناصر شرطة المرور في العديد من نقاط وتقاطعات الطرق عن حرصهم على سلامة المواطنين واستعدادهم التام لتطبيق قانون السير والسهر على راحة وسلامة المواطنين. 

وبهذه المناسبة قام أمين فرع الحزب بالسويداء فوزات شقير وقائد شرطة المحافظة اللواء معن أسعد وعدد من أعضاء قيادة الفرع بجولة على النقاط المرورية وتكريم الضباط والعناصر المميزين. 

خزامى القنطار- تصوير حسان السمارة

عدد القراءات:210

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث