نظم أهالي قرية فرفرة بريف القامشلي وقفة وطنية للمطالبة بخروج قوات الاحتلالين الأمريكي والتركي من الأراضي السورية وتنديداً بالإجراءات الاقتصادية القسرية أحادية الجانب المفروضة على سورية.

وأحرق المحتجون “العلم الأمريكي” استنكاراً لما يسمى “قانون قيصر” الذي يستهدف المواطن السوري في لقمة عيشه ورفضاً للاحتلال الأمريكي وممارساته الإجرامية المتمثلة بسرقة ونهب النفط وغيره من الثروات في المناطق التي يحتلها.

وأشار المواطنون إلى أن وقفة اليوم تهدف إلى إيصال رسالة للعالم بأننا “نقف وقفة واحدة وننادي بصوت واحد لا للمحتلين الأمريكيين والأتراك الذين دمروا بلادنا ونهبوا خيراتنا.. ويجب عليهم الخروج من ارضنا فنحن شعب لا نريد مدرعاتكم ولا نرضى إلا بوجود الجيش العربي السوري”.

لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

https://t.me/damas0times        

أو قناتنا على اليوتيوب:

https://www.youtube.com/channel/UCAycKbU4tzro_X8KRI3tzsA

 

عدد القراءات:111

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث