أكدت صحيفة واشنطن بوست الأمريكية اليوم أن الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب استخدم السلطة الممنوحة له بإصدار العفو “لمكافأة حلفاء مجرمين وتقويض سلطات الادعاء الأمريكي بمحاكمتهم”.

وأشارت الصحيفة إلى أن من بين العشرات الذين حصلوا مؤخراً على عفو رئاسي من ترامب كذب الكثيرون منهم على المحققين وعرقلوا تحقيقات فيدرالية حساسة كما تورط الكثيرون منهم بارتكاب جرائم بحق مدنيين عزل في العراق وذلك بهدف بسط سلطته السياسية وتحقيق مكاسب شخصية.

وأثارت قرارات العفو الرئاسي الأخيرة والتي شملت والد صهر ترامب غاريد كوشنر والمدير السابق لحملته الانتخابية بول مانافورت والبعض من مرتزقة شركة “بلاك ووتر” الأمريكية سيئة الصيت والمعروفة بسجلها الأسود والدامي بارتكاب جرائم قتل بحق مدنيين عراقيين حملة انتقادات دولية ورفضاً من قبل السلطات العراقية والأمم المتحدة.

عدد القراءات:66

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث