كثيرا ما نجد التطبيقات التي تدعي التخصص في مهامها, تعمل على تنبيهك عند وصول عملية شحن بطارية الهاتف إلى حد الامتلاء 100%, ما يعني انه يتوجب عليك فصل كابل الشحن من الهاتف, ايحاءا بأن ذلك يسبب الضرر لبطارية هاتفك لو تركتها على الشاحن لمدة أطول, هذا هو الظن وهكذا يعتقد البعض.

لكن الواقع مختلف تماما عن هذا الاعتقاد وتلك الآلية التي تعمل بها بطاريات الليثيوم ايون التي تعمل بها جميع الهواتف الذكية منذ زمن, حيث تعتمد تقنية مغايرة لتلك التي تعمل بها بطاريات النيكل.

الأمر مختلف كليا هنا, إبقاء الشاحن متصل بالهاتف لا يؤثر بالسلب على كفاءة البطارية بأي حال.

الأنظمة الحديثة وتقنيات عمل بطاريات الليثيوم, تعمل على فصل الاتصال وقطع عملية تزويد البطارية بالكهرباء عند وصول عملية الشحن إلى حد الامتلاء 100%. وتنتقل عملية الشحن من مستوى الشحن المباشر إلى مستوى ما يسمى بالتقطير Trickle اي يتم إرسال نبضات كهربائية من الشاحن إلى البطارية كلما شعر إلى ان مستوى الشحن قد انخفض عن 100%.

و من المعلوم تقنيا, ان العمر الافتراضي لأي بطارية يقاس بعدد الدورات Cycles وهي هنا عدد دورات شحن البطارية من الصفر حتى الامتلاء , فهذه تعد دورة واحدة.

وللمثال لو كانت بطارية الهاتف على مستوى 100% ثم انخفضت إلى 50% وقام المستخدم بشحنها إلى 100% فهذه بالقياس تعتبر نصف دورة Cycles, وعليه فان إبقاء الشاحن متصل بالبطارية طول الليل ( وهي عادة معظم المستخدمين) إبقائها لن يؤثر سلبا على كفاءة البطارية أو عمرها الافتراضي.

تكرار عملية شحن البطارية وهي ممتلئة بنظام التقطير ( الحالة التي تعمل بعد إتمام عملية الشحن ) لن يستهلك من عمر البطارية أو من عدد دوراتها الافتراضية Cycles, يمكننا إيجاز ذلك بالقول عن كل 60 يوم من إبقاء الهاتف متصل بالشاحن قد لا يستهلك دورة واحدة بنظام التقطير الذي اشرنا إليه.

 

لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

https://t.me/damas0times        

أو قناتنا على اليوتيوب:

https://www.youtube.com/channel/UCAycKbU4tzro_X8KRI3tzsA

 

 

عدد القراءات:69

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث