كشف مدير فرع محروقات دمشق إبراهيم أسعد أن استهلاك مادة البنزين انخفض بنسبة 15 بالمئة عن الفترة السابقة وأحياناً يصل إلى نسبة 20 بالمئة وخصوصاً خلال فترة الامتحانات الحالية، متوقعاً أن يزداد الاستهلاك بعد انتهاءها.
 
وأوضح أسعد أنه خلال الفترة الحالية يتم توزيع نحو 50 طلباً يومياً في محافظة دمشق كحد أقصى، على حين طلب واحد يومياً في القنيطرة. 
 
وأكد أسعد عدم صدور أي قرار من شركة المحروقات لإلغاء خدمة المسافر حتى الآن، مبيناً أن المخصصات الشهرية من البنزين لهذه الخدمة بقيت على حالها وهي 240 لتراً شهرياً منها 100 مدعومة و140 بسعر التكلفة.
 
 
 
الوطن

عدد القراءات:87

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث