كشف نقيب المحامين ورئيس لجنة الحريات العامة وحقوق الإنسان في مجلس الشعب نزار السكيف أن اللجنة ستناقش خلال اجتماعاتها القادمة موضوع محاولة رئيس النظام التركي رجب طيب أردوغان تجنيس الكفاءات العملية السورية لطرحه قريبا تحت قبة مجلس الشعب من جديد.

وأضاف السكيف: أصبحنا جميعاً نعلم خطورة هذا الملف ونتائجه وآثاره السلبية وخصوصاً أنه يقال إن النظام التركي جنس 350 ألف سورياً إلا أنه لم يتم التأكد من صحة الرقم من عدمه، مؤكداً أنه رغم هذه المحاولات إلا أنه لن يتحقق هذا الملف رغم كل هذه المحاولات.

واعتبر السكيف أن موضوع الجنسية هو سيادي ومحاولة العبث في الديموغرافيا هو شكل من أشكال الجنون، مضيفاً: دائماً أقول إن موضوع الجغرافيا والديموغرافيا يختص بها الخالق عز وجل ولا يحق لأحد أن يعبث بهما لأنه سيكون خاسراً.

 


لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

https://t.me/damas0times        

أو قناتنا على اليوتيوب:

https://www.youtube.com/channel/UCAycKbU4tzro_X8KRI3tzsA

 

 

عدد القراءات:56

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث