خصصت اللجنة الفرعية لإعادة الإعمار في حلب مبلغاً من المال لنقل نحو 5500 قبراً عشوائياً من تداعيات الحرب في بقع مختلفة من المدينة، وخصوصاً في الحدائق والمنصفات الطرقية، إلى المقبرة الإسلامية الحديثة في الطرف الشمالي الشرقي من المدينة.

وأوضح مصدر في اللجنة أن إجراءات متسارعة ستتخذها اللجنة لنقل رفات الموتى من الحدائق العامة وساحات المساجد ومنصفات الطرقات والأحزمة الخضراء إلى المقبرة الإسلامية الحديثة بعد أن جرى جرد البقع التي تحتويها والتي يبلغ عددها نحو 38 بقعة رئيسية.

ولفت المصدر إلى ان إجراءات نقل المقابر مرتبطة بالمبالغ المالية التي تخصص من موازنة إعادة الإعمار للعملية والتي قررت منح اللجنة مبلغ 50 مليون ليرة كدفعة أولى للتحضير للعملية عبر إعداد إضبارة تنفيذية من مديرية أوقاف حلب لهذه الغاية، وتوقع أن يستغرق الأمر وقتاً طويلاً نظراً لصعوبة الإجراءات العملية في حال توفر المبلغ اللازم لإتمامه.

 

عدد القراءات:463

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث