كشف موقع «نورديك مونيتور» المتخصص في الشأن التركي، أنه «حصل على وثائق عسكرية تركية سرية، تظهر أن أنقرة عززت من تدريب مسلحي فصائل سورية على ما وصف بـ«العمليات الخاصة»، تشمل أعمال التخريب والتسلل وتصنيع المتفجرات وتكتيكات حرب العصابات.
وبحسب الموقع، فإن إحدى الوثائق، والموقعة من قبل، نائب رئيس هيئة الأركان في الجيش التركي حينها، والقائد الحالي للجيش ياسر غولر، تشير إلى تدريب 151 مسلحاً بصورة مشتركة مع الولايات المتحدة.
وقررت تركيا، الاستمرار منفردة في البرنامج التدريب العسكري وتجهيزه «بصورة سرية» بعد الانسحاب الأميركي، وفق ما ذكر الموقع الأميركي، الذي أشار إلى أن أنقرة دربت 312 مسلحاً ضمن البرنامج بحسب الوثائق.

عدد القراءات:50

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث