أعلنت وزارة الخارجية الروسية، أن موسكو تعارض العقوبات الأمريكية الجديدة ضد كوبا وفنزويلا، معتبرة أنها غير قانونية.

موسكو تعارض العقوبات الأمريكية الجديدة ضد كوبا وفنزويلا واشنطن تستهدف كوبا وفنزويلا ونيكاراغوا بعقوبات جديدة وتحذر روسيا.

وقال سيرغي ريابكوف نائب وزير الخارجية الروسي، إن موسكو ستفعل كل ما بوسعها لمساندة شركائها الاستراتيجيين.

ويأتي الموقف الروسي بعد فرض الولايات المتحدة حزمة عقوبات ضد كل من فنزويلا وكوبا، حيث أعلن مستشار الأمن القومي، جون بولتون أمس الأربعاء، أن واشنطن ستفرض عقوبات على 5 أشخاص وكيانات مرتبطين بالجيش والاستخبارات الكوبية، بما في ذلك شركة "أيروغافيوتا" (الخطوط الجوية التابعة للجيش الكوبي).

كما تعتزم الولايات المتحدة الحد من التحويلات المالية إلى كوبا، حيث لن يكون بإمكان المواطنين الأمريكيين تحويل أكثر من ألف دولار لشخص واحد خلال 3 أشهر.

وأضاف بولتون أن وزارة الخزانة ستتخذ إجراءات لمنع كوبا من إمكانيات الالتفاف على العقوبات والاستفادة من القطاع المصرفي الأمريكي.

كذلك استهدفت العقوبات الأمريكية الجديدة البنك المركزي الفنزويلي، حيث تم فرض قيود على التعاملات الأمريكية معه لمنعه من إمكانية الحصول على الدولار الأمريكي.

وذكر بولتون كذلك، أنه تم منع سفينة كانت تنقل النفط الفنزويلي لكوبا من الرسو في ميناء أمريكي يوم الثلاثاء، وذلك تنفيذا للعقوبات التي فرضت على كوبا وفنزويلا سابقا.

روسيا اليوم

لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

 

عدد القراءات:122

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث