ناقش القطاع الغذائي في غرفة صناعة دمشق وريفها المشكلات التي تعاني منها معامل صناعة الكونسروة والمجففات وقمر الدين مع أصحاب معامل التنك المطبوع وكيفية دعمها، وطالب المجتمعون بتخفيض الرسم الجمركي للصفائح المعدنية من 10% الى 1% لمعامل التنك وضرورة أن تتم عمليات تصنيع عبوات التنك وطباعتها عبر الشركات الصناعية المحلية القادرة على تلبية حاجة شركات الكونسروة وحاجة السوق المحلي، حيث تتوافر خطوط إنتاج لصناعة علب التنك بمواصفات سويسرية وعمليات الطباعة بلونين وأربعة ألوان بمواصفات عالية وعالمية.
رئيس القطاع الغذائي في الغرفة طلال قلعه جي أكد أن منتجات هذا الصناعة تصدر إلى أكثر من 115 دولة حول العالم، مبيناً أن معامل صناعة العبوات المعدنية المحلية قدمت عدة طلبات من أجل تخفيض الرسم الجمركي للصفائح المعدنية حيث ارتفع الرسم منذ العام 2016 وحتى اليوم 10%، وبناء على مطالبة أصحاب معامل الكونسروة سيعد كتاب للحكومة بخصوص تخفيض البند الجمركي إلى 1% لمعامل التنك.
المصدر: الثورة أون لاين

لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

https://t.me/damas0times

أو قناتنا على اليوتيوب:

https://www.youtube.com/channel/UCAycKbU4tzro_X8KRI3tzsA

عدد القراءات:61

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث