خاص بتوقيت دمشق   عفراء كوسا

يشتكي السوريون من سلوكيات سائقي الميكروباصات والتكاسي ، تلك السلوكيات التي عادة ما تتفاقم سلبياتها خاصة في المواسم والمناسبات كما في رمضان والأعياد وأوقات الذروة في الصباح والظهيرة وموسم السياحة في الصيف, وتشمل تلك السلوكيات الابتزاز في التسعيرة المطلوبة، وتحديد الوجهة المقصودة من جانب السائق إلى جانب عدم التقيد بالعداد عند سائقي التكاسي، والعزوف عن اصطحاب الركاب من جانب سائقي الميكروباصات خاصة في أوقات الذروة, حتى باتت تلك السلوكيات ظاهرة تميّز السائقين العموميين في سورية و بات على المواطن نيل رضاهم وعدم إغضابهم كي ينال حظوة الركوب في سيارتهم.

عقوبة مناسبة في حال طبقت

للحديث عن هذا الموضوع التقى فريق موقع بتوقيت دمشق التقينا اللواء حسين جمعة مدير إدارة المرور الذي أكد أنه  بالنسبة لموضوع التكسي العامة فقد نص البند /5/ من الفقرة /3/ من ثانياً من المادة /199/ المعدلة بالمرسوم التشريعي رقم /11/ لعام 2008 من قانون السير والمركبات (( يعاقب بالحبس من عشرة أيام وحتى الشهر وبغرامة مقدارها / 15000 / ل.س وبحجز المركبة حتى إزالة المخالفة وحسم ثماني نقاط كل من يرتكب أياً من المخالفات التالية:مخالفة تعرفة أجور النقل أو عدم تشغيل عداد تعرفة الأجرة في السيارات العامة أو وضعه في مكان غير ظاهر لرؤية الركاب أو حجبه عن الرؤيا .

وقال جمعة: هي عقوبة مناسبة في حال طبقت ، ولكن التطبيق منوط بالقضاء ، ودور شرطة المرور يقتصر على ضبط المخالفة وتقديم السائق المخالف للقضاء ، كما أن من يستخدم التكسي على أرض الواقع لا يقوم بالشكوى إلا في حالات نادرة وغالباً ما يتنازل عن شكواه أمام القضاء , علماً بأنه من بداية العام الحالي تم تنظيم / 885 / ضبط في مدينة دمشق بمخالفة العداد .

مضيفا: صدر تعميم رقم / 911 / ص تاريخ 22/5/2018م لقادة شرطة المحافظات للتأكيد على ضبط المخالفات المتعلقة بالتسعيرة والعداد .

تقصير من قبل مؤسسة النقل الداخلي

بخصوص  ظاهرة الازدحام التي تشهدها بعض الخطوط كخط مساكن العرين/قدسيا  وخط البرامكة جديدة عرطوز  قال اللواء حسين جمعة  لموقع بتوقيت دمشق: الخطوط المذكورة هي خطوط ريف دمشق وليس دمشق وحقيقة الأمر أن هناك تقصير كبير من قبل مؤسسة النقل الداخلي بتخديم خطوط ريف دمشق بل وبعض الخطوط في مدينة دمشق ، كما أن ظاهرة تعاقد مؤسسات ومعامل الدولة وكذلك القطاع الخاص مع وسائل النقل العامة على هذه الخطوط يفاقم من هذه المشكلة ، علماً أنه تم تنظيم أكثر من / 3000 / ضبط منذ بداية العام الحالي في محافظتي دمشق وريفها بمخالفة (( تغيير خط + عدم وصول لنهاية الخط )) .

وأضاف جمعة: تم توجيه كتاب لرئيس فرع مرور دمشق ورئيس فرع مرور ريف دمشق ( لتشديد الرقابة على وسائل النقل والتأكد من التزامها بخطوطها وموافاة إدارة المرور بعدد الضبوط المنظمة ) .

ثغرات قانون السير

لدى سؤالنا  اللواء حسين جمعة  عن وجود ثغرات في قانون السير أجابنا : لا يمكن القول أن هناك ثغرات في قانون السير المعمول به في الجمهورية العربية السورية وإنما طبيعة تطور قطاع النقل والوسائل المستخدمة فيه يتطلب باستمرار تطوير القوانين التي تحكم عمل هذا القطاع باعتبار مرفق المرور يلامس حياة جميع أفراد المجتمع لذا هناك وعلى الدوام مراقبة ودراسة لقانون السير لمعرفة مدى استيعابه لتطورات هذا المرفق وهناك لجنة تنظر بقانون السير لإجراء بعض التعديلات إن كان هناك ضرورة لذلك. 

لا يجوز توقيف المسعف

وتابع الجمعة: بموجب القوانين والأنظمة لا يجوز توقيف المسعف بل يكتفى بأخذ مفصل هويته وهو ما أكدت عليه تعاميم عدة صادرة عن السيد وزير الداخلية للوحدات الشرطية كافة ، كان آخرها التعميم  رقم / 1116 / ص تاريخ 18/9/2017م , ( والذي حدد كيفية التعامل مع المسعف وتشجيع المسعفين على عملهم الإنساني ).

ختام القول ..تبقى الآمال متجهة نحو تطبيق العقوبات الحقيقية التي تخفف ظاهرة السلوكيات السلبية لدى السائقين العموميين،  وأن تكون الرقابة منتشرة في معظم المناطق وكافة الأوقات.

 

 


لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:
https://t.me/damas0times

أو قناتنا على اليوتيوب:
https://www.youtube.com/channel/UCQQjIoPJ_xT0EQDpfPTFKmg

 

 

 

عدد القراءات:230

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث