رويترز
عرض الجيش الروسي على مقاتلي المعارضة السورية الخروج الآمن من الغوطة الشرقية وذلك في اتفاق يجعل المعارضة تتخلى عن آخر معقل كبير لها قرب العاصمة دمشق، وهو ما يرفضه المقاتلون حتى الآن.
وقالت وزارة الدفاع الروسية إنه يمكن لمقاتلي المعارضة الخروج مع أسرهم وأسلحتهم الشخصية عبر ممر آمن من الجيب الذي تحقق القوات الحكومية فيه مكاسب سريعة من خلال هجوم عنيف.
ولم يحدد الاقتراح الروسي إلى أي مكان سيذهب مقاتلو المعارضة لكنه يعيد إلى الأذهان اتفاقات سابقة وافق بموجبها المقاتلون على التخلي عن أراض مقابل الخروج بسلام إلى مناطق أخرى تسيطر عليها المعارضة قرب الحدود التركية.
من جهتها قالت إحدى جماعات المعارضة المسلحة الرئيسية في منطقة الغوطة الشرقية بسوريا يوم الثلاثاء إنها لم تتواصل مع روسيا بشأن عرض موسكو الخروج الآمن لمقاتلي المعارضة من الجيب المحاصر مع أسرهم وأسلحتهم الشخصية.
وقال وائل علوان المتحدث باسم جماعة فيلق الرحمن، ومقرها اسطنبول، لرويترز في رسالة نصية ”لا تواصل لدينا مع الروس“.

عدد القراءات:299

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث