أعلنت اللجنة القضائية العليا للانتخابات أن مرحلة الصمت الانتخابي تبدأ صباح غد السبت بتوقف جميع أشكال الدعاية الانتخابية لمرشحي مجلس الشعب بدورته التشريعية الثالثة.
وفي تصريح لوكالة سانا أوضح رئيس اللجنة القضائية العليا للانتخابات القاضي سامر زمريق أنه اعتباراً من صباح غد السبت لا يحق لأي مرشح إجراء أي شكل من أشكال الدعاية الانتخابية حيث توقف حملاتهم الدعائية في جميع الوسائل الإعلامية والإعلانية وذلك حسب قانون الانتخابات العامة.
وتنص المادة 58 من قانون الانتخابات العامة على أن “توقف الدعاية الانتخابية قبل أربع وعشرين ساعة من التاريخ المحدد للانتخاب ولا يجوز لأي شخص أن يقوم بعد توقف الدعاية الانتخابية بنفسه أو بوساطة الغير بتوزيع برامج أو منشورات أو غير ذلك من وسائل الدعاية الانتخابية”.
وحول من يحق له الانتخاب أوضح زمريق أن كل مواطن سوري على الأراضي السورية أتم الثامنة عشرة من عمره ولم يكن محروماً من هذا الحق أو موقوفاً عنه وفقاً لأحكام قانون الانتخابات العامة يحق له ممارسة حقه الانتخابي لافتاً إلى أن قوات الجيش العربي السوري وقوى الأمن الداخلي يحق لهم ممارسة حقهم الانتخابي بموجب قانون الانتخابات العامة وهم شركاء في هذا الاستحقاق الوطني لاختيار من يمثلهم في مجلس الشعب وذلك وفقاً للقانون رقم 8 لعام 2016.
وحدد المرسوم التشريعي رقم 121 لعام 2020 موعد انتخابات مجلس الشعب بدورته التشريعية الثالثة في الـ 19 من الشهر الجاري حيث تبدأ من الساعة السابعة صباحاً وحتى السابعة مساء.

عدد القراءات:202

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث