خاص بتوقيت دمشق _ نوار هيفا

لم تكن أزمة الغلاء وشبح تأمين المستلزمات المدرسية وحدها قد أرهقت الأهالي اتجاه أولادهم فحسب.. لتظهر مشاكل لم تكن في الحسبان حيث استيقظ طلاب منطقة "عش الورور" ببرزة على وقع قرار جديد لصالحهم العام لكنهم اعتبروه كارثة حدثت...
فتماشيا مع تحسين الواقع التعليمي وترميم ما أورثته الحرب من مخالفات، قررت وزارة التربية إغلاق أشباه المدارس التي افتتحت بالمنطقة في وقت كانت فيه تعاني هي وسكانها من تواجد الارهاب بمحيطها والهجمات المتكررة عليها ما اضطر لجان الحي الأهلية بافتتاح شبه مدارس لمتابعة سير العملية التعليمية مع الاغلاقات المتكررة للطرق المؤدية للحي فكانت هذه المدارس عبارة عن منازل كبيرة بغرف متعددة أفرزت لصفوف غير مؤهلة فعليا لكنها كانت حاجة ملحة بالنسبة للوضع القائم ومتابعة ما أمكن بالامكانيات الموجودة وبالمدرسين الموجودين ضمن الحي نتيجة تأزم المنطقة وقطع دوامهم الفعلي في المدارس النظامية التي كانت معقل للمسلحين وعليه كانت متابعة العملية الدراسية ضمن هذا الحي على نحو دام 4 أعوام تضمنت فترة التهدئة التي قامت في المنطقة.
والآن بعد تحرير المنطقة بالكامل من الإرهاب وعودة الحياة بشكل تدريجي لما كانت عليه كان من الطبيعي قرار وزارة التربية بإغلاق هذه المدارس غير المرخصة في وقت اعتبره الأهالي قراراً كارثياً لهم لعدم قدرة المدارس الموجودة على استيعاب الطلاب من المرحلة الإعداية والثانوية بعد استقبالها المهجرين من مناطق الغوطة الشرقية فضلاً عن الهدم البنيوي الذي تعرضت له معظم مدارس المنطقة بفعل العمليات العسكرية التي حصلت، مسافة يومية يقطعها الطلاب ليصلوا مدارسهم التي فازوا بمقعد بها مع بعد المسافة وطولها حيث يستغرق الطريق ساعة صباحية وتقريب الساعة والنصف ظهراً بسبب الازدحام وهو جل ما يتخوف منه الأهالي مع اقتراب موسم الشتاء ليكون مطلبهم الوحيد بافتتاح مدرسة "4 آذار" القريبة من الحي للتخفيف قدر الامكان من عذاب الطلاب أو تقديم حلول أخرى..
بدورنا أرسلنا كتاب تفصيلي للمكتب الصحفي لوزارة التربية الذي وعد بارسال الرد بأقرب وقت ممكن والعمل بإيجابية كعادتها في حل مشاكل اهالي الطلاب والتخفيف قدر الإمكان من الضغوط التي يتعرض لها أولادهم علماً أننا "بتوقيت دمشق" سنتابع المشكلة وسنورد الرد حال وصوله.

لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

https://t.me/damas0times

أو قناتنا على اليوتيوب:
https://www.youtube.com/channel/UCQQjIoPJ_xT0EQDpfPTFKmg

عدد القراءات:1594

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث