أهاب مجلس الوزراء بالمواطنين الالتزام بالمنازل خلال عطلة عيد الأضحى المبارك والابتعاد قدر الإمكان عن التجمعات وأماكن الازدحام، مشدداً على أن المرحلة الحالية تتطلب درجة عالية من الوعي والمسؤولية لجهة التقيد بالإجراءات الاحترازية للتصدي لوباء كورونا والحد من انتشاره.

وكلف المجلس في جلسته الأسبوعية اليوم برئاسة المهندس حسين عرنوس رئيس مجلس الوزراء، الوزارات المعنية بزيادة إنتاج الكمامات القماشية لتوزيعها على العاملين في مؤسسات الدولة ممن هم على احتكاك مباشر مع المراجعين، على أن تكون كل وزارة مسؤولة بشكل مباشر عن حسن تطبيق الإجراءات الاحترازية في المؤسسات التابعة لها، مشدداً على تطبيق إجراءات الوقاية والتباعد المكاني في امتحانات الجامعات والمعاهد.

وأكد المهندس عرنوس ضرورة وضع الحلول والمبادرات للتعاطي مع المرحلة الراهنة بمرونة وتأمين احتياجات المواطن الأساسية وبرمجة الخطط في مصفوفة عمل تنفيذية قابلة للتطبيق وتنفيذ المشروعات وفق الأولويات والتشاركية في اتخاذ القرار بين مختلف الوزارات.

واعتمد المجلس خطة وزارة الصناعة لتعزيز دور القطاع العام الصناعي في التنمية الاقتصادية والاستثمار الأمثل للعمالة وإعادة توزيعها لتأمين احتياجات المؤسسات الإنتاجية من الطاقات البشرية وإعادة إقلاع جميع المنشآت المتوقفة وزيادة الإنتاج وتنويعه لتلبية حاجة السوق المحلية، وطلب من وزارتي النفط والكهرباء العمل لتكون برامج التقنين ضمن الحدود المقبولة وتحقيق العدالة في توزيع الطاقة الكهربائية المولدة على مستوى المحافظات والمناطق والأحياء.

ووافق مجلس الوزراء على تمديد عمل اللجنة المكلفة تقدير الأضرار الخاصة وصيانة المباني الحكومية لمدة عام آخر، وإشراك وزارة التجارة الداخلية في اللجان الخاصة بمناقشة تحديد أسعار منتجات القطاع العام ومستورداته.


لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

https://t.me/damas0times        

أو قناتنا على اليوتيوب:

https://www.youtube.com/channel/UCAycKbU4tzro_X8KRI3tzsA

 

عدد القراءات:198

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث