بتوقيت دمشق
بين وزير الخارجية الروسية سيرغي لافروف أن واشنطن وحلفاؤها شنوا الضربات الصاروخية على سورية بمزاعم  استخدام الكيميائي في دوما استنادا الى تقارير تم نشرها على مواقع التواصل الاجتماعي
وأكد لافروف أن التصريحات الغربية المتعلقة بدوما حول استخدام السلاح الكيميائي سمعناها سابقا بعد الهجوم المزعوم في خان شيخون
وأوضح أن البنتاغون حاول تبرير ضرب سورية بأنها رفضت استقبال الخبراء للتحقيق بمزاعم استخدام الكيميائي لكن هذا غير صحيح مضيفا أن موسكو طلبت من الرئيس الفرنسي تقديم أدلة على استخدام  المواد الكيميائية لكن هذا الطلب تم رفضه.

عدد القراءات:107

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث