أكد الدكتور نزار يونس رئيس قسم العزل في مشفى الحفة الوطني بأنه في حال اكتشاف إصابة كورونا بين أحد أفراد الأسرة أصبح جميع أفراد العائلة مخالطين للمصاب و على الجميع أن يلتزموا الحجر المنزلي لمدة أسبوعين، فيمكن أن يكون بينهم :

- المصاب اللاعرضي و هو معدي
- المصاب و الذي ما زال في فترة الحضانة قبل ظهور اﻷعراض و هو يمكن أن يكون معديا .
- المسنين والذين لديهم أمراض مزمنة و الذين يجب عزلهم و عدم تكليفهم بالعناية بالمريض داخل المنزل و تكليف شاب أو شابة ليس لديهم أمراض بذلك .

وبين أن التصرف الصحيح في هذه الحالة يكون عبر الالتزام بالإجراءات التالية:

تأمين مستلزمات أفراد عائلة المصاب خلال أسبوعي الحجر المنزلي من قبل أقربائهم أو مسؤولي الحي كرئيس البلدية .و يفضل تكليف شخص واحد بتوصيل المستلزمات لمنزلهم .

يفضل حجر حتى اﻷطفال الصغار و عدم ذهابهم للمدرسة ﻷنهم يمكن أن ينقلوا العدوى للمعلمين و التلاميذ في المدرسة .

تصريح عائلة المصاب بإصابة أحد أفرادها بالكورونا و عدم إخفاء ذلك لكي لا يتم نشر العدوى لزوارهم من اﻷقرباء و المعارف و الجيران .
 

لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

https://t.me/damas0times

أو قناتنا على اليوتيوب:

https://www.youtube.com/channel/UCAycKbU4tzro_X8KRI3tzsA

عدد القراءات:473

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث