أكد معاون المدير العام للشؤون الإدارية للمؤسسة العامة للتبغ قتيبة خضور أن الطلب على الدخان الوطني زاد عشرة أضعاف خلال الشهرين الماضيين.

مبيناً أن جميع منافذ البيع تلتزم ببيع علبتي سجائر فقط لكل شخص، بسعر 200 أو 300 ليرة بحسب النوع.

وأوضح خضور أن المؤسسة لا تخزن أي كمية من التبغ، إذ يتم تسويق المواد بشكل مباشر لتناسب احتياجات السوق.

وأشار معاون المدير العام إلى أن العمل قائم على تشغيل خط انتاجي جديد في محافظة طرطوس لكن الموضوع يحتاج إلى وقت.

كما بين خضور أن توزيع كميات من الدخان على صالات السورية كان بهدف تخفيف حدة الازدحام. مؤكداً أن الدخان الوطني من أفضل أنواع التبوغ والعمل دائم على تطوير الخلطة التبغية والوصول لأفضل طعم.

شام أف أم


لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

https://t.me/damas0times        

أو قناتنا على اليوتيوب:

https://www.youtube.com/channel/UCAycKbU4tzro_X8KRI3tzsA

 

عدد القراءات:255

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث