صرح المتنبئ اللبناني مايك فغالي عن اسمه الحقيقي قائلاً اسمي الحقيقي نمر فغالي، وكنت أول مذيع FM في العالم العربي لإذاعة سترايك.

وقال فغالي: لم أزر أي ضابط لكي أحصل على معلومات منه، وهذا الكلام يعد هرطقات، ولم يطلب مني أي مسؤول أن أخبر السوريين بأخبار بقصد إراحة المزاج الشعبي.

وأوضح من يقول أني أقوم بأخذ أموال السوريين، أتحدى أن يثبت أحد أني منذ 11 عاماً أخذت ليرة واحدة من قنوات سورية.

وصرح فغالي : قلت أن الدولار سيتراجع إلى حدود 300 ليرة وهذا ما حدث في شهر آذار، لكن الشعب لن يصدق ولن يوقف تداوله للدولار فسيحدث تحطيم للأرقام مجدداً، وعلى المنتقدين أن يتابعوا الحلقة التي تحدثت فيها عن الدولار ومن ثم يتوجهوا بالانتقادات.

أما عن تنبؤات هذا العام قال فغالي: هناك عودة للسفارة السعودية في سورية مع بداية العام الجديد، حرائق الأمازون مفتعلة وفتحت البعد الخامس الذي بدوره سيتسبب بكوارث على الأرض، ولن ينجينا منها إلا الصوم والصلاة والزكاة.

- توقعات لبنان صعبة وقاسية جداً وفيها إحباط للبشر، لذلك اقتصر ظهوري هذا العام على الإعلام السوري.

وختم مايك فغالي قوله: "مايك لا يظهر بلقاءات مسجلة، كل اللقاءات تكون على الهواء مباشرة".

لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

https://t.me/damas0times        

أو قناتنا على اليوتيوب:

https://www.youtube.com/channel/UCAycKbU4tzro_X8KRI3tzsA

 

عدد القراءات:984

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث