بينت مصادر إعلامية مطلعة أن وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك الدكتور عبد الله الغربي كشف عن عدد من قضايا الفساد المرتكبة من قبل مجمع الثورة التعاوني الاستهلاكي بدمشق وغيره من الجمعيات التعاونية الاستهلاكية التي توسع من دائرة فسادها مؤكدا ان المجمع أبرم عقودا مع جهات (تحفظ على تسميتها) لشراء احذية وبدلات بأكثر من مليون يورو لصالح أحد التجار.
أحد نواب مجلس الشعب بين ان الغربي أكد لعدد من النواب ان المجمع استغل فقرة في القانون رقم /128/ لعام /1957/ التي تعفي الجمعيات التعاونية من دفع التأمينات عند الدخول بالمناقصات مبينا أن كل مناقصة يتم الدخول فيها باسم تاجر وكل ما على التاجر فعله هو أن يدخل في المناقصة ويقدم عدة عروض متخفيا باسم الجمعيات التعاونية باسعار متعددة وفي النهاية سترسو المناقصة عليه وحده.
وفي ذات السياق أكد الغربي أن أوضح مثال على الفساد في الجمعيات التعاونية الاستهلاكية هو أن “مجمع الثورة يمتلك فندقا فيه 38 غرفة ومطعم واربع صالات في حين تبلغ قيمة بدل استثماره /8/ ملايين ليرة سورية فقط” مشددا على ان الوزارة شكلت لجنة لإعادة دراسة القانون المذكور بأكمله.
وبين وزير التجارة الداخلية أن حملات التفتيش على الجمعيات التعاونية الاستهلاكية كشفت وجود عشرات العقود الموقعة التي لا علاقة لها بعمل الجمعيات داعيا النواب الى زيارة الوزارة للاطلاع على “ملفات الفساد المحالة الى الامن الجنائي والتقارير المتعلقة بعمل الجمعيات والمحالة إلى الهيئة المركزية للرقابة والتفتيش”.

 

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

https://telegram.me/DamasTimes

عدد القراءات:84

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث