خاص بتوقيت دمشق _ باسم بدران
شهدت الجولة الثالثة من اياب دوري المحترفين بكرة القدم مفاجئات من العيار الثقيل ، ومن المؤكد انها ستنعكس على خارطة الترتيب في قادمة الايام ، فرق الوسط أعلنت عن صحوتها قبل فوات الاوان ,أولى البشائر كانت من ملعب خالد ابن الوليد وبتوقيع الوثبة الذي بدد أحلام تشرين بالصدارة ، وآخرها انعاش امل الحرية بالدخول إلى المناطق الدافئة بعد أن عصف بالطليعة برباعية .
الضربة القاضية
يقدم لاعبي الوثبة أداء قوي على ملعب خالد بن الوليد الذي بدأ يشكل رعبا حقيقا لفرق الضيوف ، وآخرها مفاجأة نادي تشرين الذي غادر الملعب بخسارة قاسية لم يتوقعها أشد المتفائلين بفريق الوثبة ، فرسان حمص خطفوا الفوز بثلاثية نظيفة وبعثوا رسالة لفرق المقدمة اعدوا العدة للمباريات حمص.
سجل اهداف الوثبة محمد كروما بالدقيقة الرابعة وصبحي عقول بالدقيقة 33 وعلي الصارم بالدقيقة 89 .
خاص بالعطار
انعش نادي الحرية آمال بالعودة إلى سكة الدوري الصحيحة ، بعد أن سجل فوزا اشبه بالخيالي على فريق الطليعة في مباراة دراماتيكية ، سجلت بعض اللقطات نادرة الحدوث في الدوري السوري.
البداية كانت صاعقة عبر هدف للطليعة سجله رامي الايوبي في الدقيقة الثالثة من عمر المباراة ، فبدا الجمهور بالهجوم على الفريق والاداء السيء الذي يقدمه ، ومضت دقائق المباراة مسرعة دون أي تغير على النتيجة، وعند الدقيقة 80 انسحب المدرب محمد العطار من أرض الملعب في حالة قل حدوثها ، والسبب استيائه من اداء اللاعبين ، فبدات المباراة تأخذ طابع الاثارة بهدف التعادل للحرية عن طريق فراس الاحمد بالدقيقة 82، تبعه فورا حسن الجزار بهدف التقدم ، ليؤكد أحمد الأحمد بالدقيقة 86 ، جدارة الحرية بالفوز بهدف ثالث ، ولكن فراس الاحمد عاد ليعلن عن الضربة القاضية بهدف رابع عند القيقة 92 .
ظواهر مدهشة
شكل ملعب حماة خطورة كبيرة على الفرق القادمة إليه ، والسبب بسالة لاعبي النواعير في الدفاع عن شباكهم ، وتسجيلهم الاهداف على الزوار ، ولكن اتحاد حلب خرق القاعدة وسحب البساط من تحت أزرق النواعير بعد أن هزمه بأربعة أهداف لهدف في مباراة كان يتوقع لها عكس ما جرى.
دخل النواعير كعادته مهاجما بشراسة لاستباق هدف التقدم ولكن حكمة الاتحاد اقتضت استيعاب الهجمات والتعامل بحذر شديد مع فورة الهجوم الازرق، ومع بداية الشوط الاني أخذ الاتحاد يترك بصمته من خلال هدف أول للاعب عبد الله نجار في الدقيقة 52 ، ثم هدف ثان عبر حسام الدين عمر في الدقيقة 59، ثم هدف ثالث عبر محمد رأفت مهدي د 62، ثم هدف يوسف الاصيل عند الدقيقة 88، ليتمكن عمار بصيلة من تسجيل هدف الشرف للنواعير في الدقيقة 90.
الحوت الازرق
خطف فريق حطين ثمينا من الشرطة المركزي بهدف نظيف سجله أحمد حاج محمد في الدقيقة 67.
كما حقق المجد فوزا غاليا على الفتوة بهدفين لواحد ، سجل أهداف المجد هادي ملط في الدقيقة 11 ، واياد عويد من ركلة جزاء عند الدقية 37، بينما سجل هدف الفتوة سلمان سليمان عند الدقيقة 78.
وفرض هدف جبلة القاتل عند الدقيقة ،84 أزمة حقيقة على مسيرة نادي المحافظة في مرحلة الاياب.

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

https://telegram.me/DamasTimes

عدد القراءات:281

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث