أكد  المساعد الخاص لرئيس مجلس الشورى الإسلامي الإيراني للشؤون الدولية حسين أمير عبد اللهيان أن وجود المستشارين الإيرانيين في سورية سيتواصل لدعم جهودها في مسار التصدي للإرهاب منوها بصمود الشعب السوري في مواجهة الإرهاب وعزمه على عدم السماح بأن تتحول بلاده مرة أخرى إلى ساحة يصول فيها إرهابيو الصهاينة.
وقال عبد اللهيان خلال لقائه السفير الفلسطيني في طهران صلاح الزواوي: إن “الجمهورية الإسلامية الإيرانية ستواصل دعمها الحازم للمقاومة ولن تتراجع إزاء القضية الفلسطينية وتهديدات الكيان الصهيوني التي تهدد أمن جميع دول المنطقة”.
بدوره بين الزواوي أن القضية الفلسطينية يجب أن تكون في مقدمة شؤون واهتمامات العالم الإسلامي مشددا على رفض الشعب الفلسطيني القاطع لما يدعى “بصفقة القرن”.
وأكد الزواوي أن قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب بنقل السفارة الأميركية إلى القدس نابع من جهله بتاريخ القدس ومكانتها في الإسلام وحذر من أن هذه الخطوة ستعود بتداعيات سلبية تماما على كيان الاحتلال الإسرائيلي.

 

لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:
https://t.me/damas0times

أو قناتنا على اليوتيوب:
https://www.youtube.com/channel/UCQQjIoPJ_xT0EQDpfPTFKmg

 

عدد القراءات:327

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث