وصل ظهر اليوم وزير خارجية الجمهورية الاسلامية الإيرانية محمد جواد ظريف إلى العاصمة اللبنانية بيروت في زيارة تستغرق يومين يلتقي خلالها الرؤساء الثلاث بالإضافة إلى فصائل المقاومة الفلسطينية والاحزاب اللبنانية، ويشارك غداً في احتفالية أربعينية الانتصار التي تقيمها السفارة الايرانية في بيروت.
كما تتزامن هذه الزيارة مع رفض لبنان المشاركة في مؤتمر وارسو الذي دعت اليه الولايات المتحدة الاميركية بعد يومين لتشديد الحصار على الجمهورية الاسلامية.
من المطار أعلن ظريف عن سروره بهذه الزيارة التي تأتي مع إعلان تشكيل الحكومة اللبنانية الجديدة وبارك للبنانيين هذا الإنجاز، معتبراً ان لبنان هو النموذج الفريد الذي قدم قيمتين أساسيتين هما الحرية والديموقراطية والمقاومة والصمود ضد الاحتلال.
ورداً على سؤال جدد ظريف التزام الجمهورية الاسلامية قيادة وحكومة وشعباً تقديم يد العون للبنان على الصعد كافة.
ووضع ظريف هدفين لزيارته الاول التضامن مع لبنان وشعبه، وثانياً اعلان استعداد ايران للتعاون مع الحكومة اللبنانية على كافة الصعد.


 العهد الإخباري 

 

لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:
 

 

عدد القراءات:124

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث