قدم الطالب "شفيق السالم" مشروع نوعي لمساعدة ذوي الاحتياجات الخاصة المصابين بالشلل ضمن معرض المشاريع التطبيقية الرابع لكلية الهندسة الميكانيكية والكهربائية الذي أقيم مؤخرا في جامعة تشرين وهو عبارة عن كرسي كهربائي متحرك يتم التحكم به عن طريق العينين بهدف مساعدة الأشخاص المصابين بالشلل الرباعي او الكلي.
حول المشروع ذكر السالم طالب سنة رابعة في الكلية أن مشروعه مكرس لخدمة الأشخاص المصابين بالشلل حيث يمكنهم عبره من تحريك الكرسي عن طريق حركات أعينهم وفق آلية معينة شارحا أن “الكرسي يحوي كاميرا مثبتة أمام وجه المصاب تعتمد في عملها على خوارزميات معالجة الصورة والذكاء الصنعي تقوم بإرسال صورة الوجه الى معالج مثبت على الكرسس بحجم كف اليد والذي يقوم بدوره بإرسال هذه البيانات والأوامر بناء على حركة الأعين الى المحركات التي تتحرك بالاتجاهات الأربعة مع حركة الإيقاف”.
ولفت الى أن فكرة المشروع استمدها من الواقع الراهن والأزمة التي نعيشها والتي أفرزت الكثير من الإصابات الصعبة والمعقدة وبالتالي هذا المشروع هو محاولة لإيجاد الحلول لشريحة كبيرة من المعوقين ومساعدتهم على التكيف مع حياتهم الجديدة.
وأوضح أن المشروع جاهز للتطبيق على أرض الواقع خصوصا أن المواد المستخدمة فيه موجودة بالسوق المحلية وبكلفة عادية وهي كاميرا وحساس صغير بحجم كف اليد ومحركات الكرسي.

 

 

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

 

عدد القراءات:282

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث