خاص - بتوقيت دمشق

تداول ناشطون على صفحات الفيسبوك خلال اليومين الماضيين صورة من منطقة جرمانا يظهر فيها خفسة كبيرة في أحد الشوارع المزدحمة.. معلقين على خطورة الوضع وضرورة ترميمها بالشكل الذي يضمن سلامة المارة أو حتى السيارات وراكبيها..

موقع بتوقيت دمشق تواصل مع رئيس بلدية جرمانا غسان حمزة رافع والذي حدد موقع الخفسة بشكل دقيق على الكورنيش الشمالي قرب صيدلية مريم عساف، مؤكداً قيام الجهات المسؤولة ببداية الأمر بوضع سواتر وخرداوات ودواليب حول الحفرة لتفادي أي حادثة من أي نوع بين المواطنين وضمان سلامتهم..

وكشف رافع أن سبب الخفس، هو قلة المواد التي تم وضعها مترافقة مع سوء تنفيذ حيث أن هذا الشارع المزدحم مثلاً سماكة "الباطون" فيه 25 سم، كان من المفترض أن يكون التسليح فيها أكبر من النسبة التي تم وضعها أثناء التنفيذ، ويضاف الى ذلك أن هذه المنطقة كانت سابقاً مجرى لنهر العقرباني أحد فروع نهر بردى، وتم ردمه وبناء الكورنيش عليه في زمن التسعينات وهو على هذا الوضع من ذلك الحين..

وعن الإجراءات التي تم اتخاذها لترميم هذه الحفرة والتي تقع بجانب المنصّف، أوضح رافع أن البلدية قامت بردم هذه الحفرة وتحصينها وتسليحها بالنسب والأعداد الصحيحة للقضبان الحديدة والمواد المرممة وبالشكل الذي يضمن سلامة المواطنين.

عدد القراءات:541

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث