أكد رئيس القطاع النسيجي في غرفة صناعة دمشق و ريفها نور الدين سمحا،ضرورة محاربة الألبسة المستعملة (البالة)  لانعكاساتها السلبية على الإقتصاد الوطني، و أوضح سمحا بتصريح خاص لموقع بتوقيت دمشق، أنه من غير المنطقي استيراد هذه البضائع الى البلاد لما تشكله من ضرر كبير على الأسواق السورية و صناعة الألبسة المحلية، إضافة الى تداعياتها الكبيرة على القطع والليرة السورية .

و تابع سمحا أن البالة لها أضرار جسيمة ممكن أن تتسبب بها من الناحية الصحية بشكل مباشر للمستهلك، و ذلك عبر جلب هذه البضائع من بلدان أخرى

و أشار سمحا أن الإنتاج المحلي من الألبسة ما زال يغطي حاجة السوق كما" و نوعا" وسعرا" بل أصبح في وفرة كبيرة بالأسواق

معتبرا" ان سورية من الدول المنتجة لقطاع الألبسة بمختلف أنواعها والانتاج المحلي يلبي جميع المستهلكين بما فيهم ذوي الدخل المحدود من حيث الذوق والسعر .

عدد القراءات:136

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث