أعلنت منظمة الصحة العالمية عن التوصل لابتكار عقار جديد يتحمل درجات الحرارة المرتفعة مع الاحتفاظ بفاعليته لمدة ألف يوم ويسهم في إنقاذ حياة كثير من الأمهات والأطفال نتيجة النزيف الشديد الذي يحدث بعد الولادة.

وقالت المنظمة : إن العقار الجديد المسمى كاربيتوسين سيساعد في إنقاذ حياة أمهات في دول تعاني من انخفاض الدخل وتشهد كثيرا من حالات الوفاة.

وحسب التجربة التي أجريت بالتعاون بين منظمة الصحة العالمية ومختبر إم إس دي للأمهات وشركة فيرينغ للأدوية بمشاركة نحو 30 ألف سيدة من عشر دول مختلفة ونشرتها دورية نيو إنغلاند المعنية بالشؤون الطبية خضعت السيدات على نحو عشوائي بعد الولادة لحقن كاربيتوسين المستقرة حراريا أو أوكسيتوسين حيث توصل الباحثون إلى أنه في معظم الحالات كانت فعالية الدواء جيدة لمنع حدوث نزيف شديد بعد الولادة, مشيرين إلى أن ذلك يمهد السبيل لتقديم حقن كاربيتوسين المستقرة حراريا لجميع السيدات اللاتي يلدن طبيعيا في نحو 90 دولة في شتى أرجاء العالم.

وأوضح الباحثون أنه يمكن الاستفادة من العقار الجديد على نحو خاص في مناطق لا تتيح فيها حقن أوكسيتوسين المعيارية المطلوبة.

وترى منظمة الصحة العالمية حاليا مواجهة المشكلة بحقن جميع السيدات اللواتي يلدن بطريقة طبيعية بدواء أوكسيتوسين الذي يوصى بحفظه بين درجتي حرارة 2 إلى 8 درجات من لحظة التصنيع حتى لحظة الاستخدام.

 


لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:
https://t.me/damas0times

أو قناتنا على اليوتيوب:
https://www.youtube.com/channel/UCQQjIoPJ_xT0EQDpfPTFKmg

 

عدد القراءات:264

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث