دعا وزير الخارجية البلجيكي ديدييه رينديرز إلى تعليق مبيعات الأسلحة للنظام السعودي على خلفية استخدامها في العدوان على الشعب اليمني.

ونقلت وكالة فرانس برس عن رينديرز قوله لإذاعة لا بروميير أمس “أعتقد أنه سيكون من الجيد أن نعلق عقود بيع أسلحة إلى السعودية” داعيا المناطق الثلاث في بلجيكا وخصوصا والونيا إلى اتخاذ قرار في هذا الاتجاه.

وأضاف رينديرز الذي يتولى حقيبة الدفاع أيضا في الحكومة الفيدرالية أنه “على رئيس السلطة التنفيذية في والونيا /فيلي بورسوس/ تعليق صادرات الأسلحة إلى السعودية بسبب الأزمة في اليمن” موضحا أن هذا ما تنص عليه العقود.

وتواصل الدول الغربية تزويد النظام السعودي بالسلاح ودعمه في عدوانه المستمر على اليمن الذي أسفر عن سقوط عشرات الآلاف من الضحايا ودمار البنية التحتية في اليمن.

وردا على سؤال للوكالة قالت حكومة فيلي بورسوس الخميس الماضي إن “والونيا لم تعد تمنح أي إجازة تصدير إلى السعودية منذ قضية الصحفي جمال خاشقجي في الثاني من تشرين الأول الماضي”.

وكان نائب رئيس الوزراء البلجيكي ألكسندر دو كرو دعا في تشرين الأول الماضي إلى ضرورة وقف بلاده صادراتها من السلاح إلى النظام السعودي والتركيز على البعد الإنساني بما يسهم في تخفيف عدد الضحايا في اليمن.

يذكر أن السلطات الفرنسية أقرت مؤخرا بأن سفينة تابعة للنظام السعودي سيتم تحميلها بالأسلحة من فرنسا والتي من المرجح استخدامها في العدوان على اليمن.

لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

https://t.me/damas0times

أو قناتنا على اليوتيوب:

https://www.youtube.com/channel/UCQQjIoPJ_xT0EQDpfPTFKm
 

 

 

عدد القراءات:40

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث