كشفت وسائل إعلام كثيرة بما فيها صحيفة وول ستريت جورنال الأمريكية ووكالة رويترز أن عناصر من حرس الديوان الملكي السعودي اقتحموا منزلي أحمد بن عبد العزيز الشقيق الأصغر للملك السعودي ومحمد بن نايف ولي العهد السابق وسط تقارير إعلامية متضاربة عن أسباب الاعتقالات تراوحت بين إحباط محاولة انقلاب ضد نظام بني سعود وأخرى عن معارضة التغييرات التي يقوم بها ولي عهد النظام محمد بن سلمان أو محاولات لتغيير ترتيب وراثة السلطة.

وفيما تضاربت التحليلات حول سبب الاعتقالات أشارت وول ستريت جورنال إلى أن تهمة الخيانة وجهت إلى الأميرين ما يعني أنهما يواجهان عقوبة السجن مدى الحياة أو الإعدام معتبرة أن هذا التحرك من شأنه تعزيز سلطة ابن سلمان وإزاحة منافسيه عن اعتلاء العرش.

وكالة رويترز بدورها أوضحت أنه لم يتسن لها التأكد من سبب الاعتقالات الجديدة لكنها نقلت عن مصادر لم تكشف عن هويتها قولها إن “بعض أفراد العائلة الحاكمة في السعودية سعوا إلى تغيير ترتيب وراثة العرش وان ابن سلمان أثار استياء كبيراً بين بعض الفروع البارزة للأسرة الحاكمة بسبب تشديد قبضته على السلطة فيما تساءل البعض عن قدرته على قيادة البلاد عقب قتل الصحفي البارز جمال خاشقجي في القنصلية السعودية بإسطنبول عام 2018 وتعرض البنية التحتية النفطية لأكبر هجوم على الإطلاق العام الماضي”.


لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

https://t.me/damas0times        

أو قناتنا على اليوتيوب:

https://www.youtube.com/channel/UCAycKbU4tzro_X8KRI3tzsA

 

عدد القراءات:80

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث