خاص بتوقيت دمشق _ عبد الرحمن دباغ

شهدت مدينة تلكلخ خلال الأيام الماضية حدوث العديد من الإصابات بالتهاب الكبد خاصة بين الأطفال.

وأشارت الدكتورة غدير صليبي رئيس شعبة الأمراض السارية بمديرية الصحة بتصريح خاص لموقع بتوقيت دمشق، أن مديرية صحة حمص بدأت بعد ازدياد الحالات باتخاذ إجراءاتها من خلال فرق تقصي من شعبة الأمراض السارية في المديرية.

وأضافت الدكتورة غدير، أن عدد الإصابات فاقت 100 خاصة للأطفال وغالبية الحالات تم تخريجهم لمنازلهم وتراوحت الإصابات بين الخفيف والمتوسط.

وأوضحت أنه تم البدء بأخذ عينات من مياه الشرب خاصة من ثلاث مدارس تركزت فيهم الإصابات، في الحي الجنوبي وعين الخضرا حيث تعتمد هذه المدارس على مياه الصهاريج لعدم وصول مياه الشرب.

 وأكدت الدكتورة صليبي أن أغلبية أهالي الأطفال والطلاب أكدوا أنهم  لا يشربون من مياه المدرسة ويعتمدون على مياه منازلهم،  مضيفة أن مدينة تلكلخ شهدت قبل أسبوعين أمطار غزيرة اثرت على خلط مياه الصرف الصحي مع مياه الشرب  لكن البلدية أكدت أنه تم إصلاح الأمر، لكن بالمتابعة تبين أن نسبة الكلور (٠) لذلك سيتم العمل على توزيع أقراص  الكلور للمدارس مع كتب لكافة الجهات بتحديد نتائج العينات التي ستظهر خلال الساعات القادمة.

 في سياق متصل، أكد الدكتور بديع خضر مدير مشفى الباسل بتلكلخ  أنه يوجد حالياً في المشفى 18 حالة مصابة بالتهاب الكبد، وأغلب الإصابات شملت الأطفال في 3 مدارس .

وأوضح أن المشفى عمل على تقديم كل العلاجات اللازمة إضافة لمتابعة عمله بتقديم العلاجات للمصابين بفيروس كورونا.

بدورها  أشارت مديرة مدرسة الشهيد رجب عرابي  أنه وصل عدد الإصابات فيها إلى 24 إصابة من الصف الأول للسادس .

مضيفة أن الاعتماد على المياه بالمدرسة يتم من خلال الصهاريج بعد تعذر وصول مياه الشرب من مؤسسة مياه حمص رغم العديد من الكتب والتواصل مع كافة الجهات لكن لم يتم الوصول لنتيجة .

 

لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

https://t.me/damas0times

أو قناتنا على اليوتيوب:

https://www.youtube.com/channel/UCAycKbU4tzro_X8KRI3tzsA

عدد القراءات:92

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث