خاص بتوقيت دمشق - حمص- عبد الرحمن الدباغ

بهمة شبابية تطوعية متميزة ولخدمة أبناء بلدهم خاصة من الناحية الصحية بهذه الفترة من انتشار فيروس كورونا وتأكيد على تضافر الجهود التطوعية والأهلية مع الجهود الحكومية  بدأ فريق أثر التطوعي بحمص عمله منذ أسابيع ليكون الفريق الأول والوحيد بحمص بتقديم الخدمات الطبية والاستشارات للحالات المشتبه أو المصابة بها بفيروس كورونا ضمن محافظة حمص  ومتابعة كل الحالات ضمن  المنازل وذلك بالتعاون مع مديرية الشؤون الاجتماعية والعمل بحمص.

 وأشارت الدكتورة شهد الحايك مؤسس فريق أثر التطوعي لموقع بتوقيت دمشق أن فكرة تأسيس الفريق جاءت من الحاجة الماسة التي فرضتها الظروف الصحية الحالية لفيروس كورونا  ولتقديم يد المساعدة للمشافي والمؤسسات الصحية  بدأ التحضير لإنشاء الفريق الذي يضم 21 طبيب مع تقديم استشارات هاتفية ومتابعة عبر الهاتف على مدار اليوم

 وأضافت الدكتورة شهد  أن الفريق يعمل على تقديم كل مايلزم لمريض فيروس كورونا سواء من تحاليل أو أدوية وحتى اسطوانات أوكسجين كما أن الفريق يضم فريق متطوعين  لخدمة المرضى أو الحالات المشتبه بها ومتابعتها بشكل يومي.

 وأكدت مؤسس فريق أثر التطوعي أن الفريق حقق الكثير من الأثر الايجابي بالفترة الماضية وخفف الكثير من الأعباء على الأهالي من خلال التواصل مع كوادر الفريق  وتحقيق الكثير من حالات الشفاء بعد متابعة وعلاج الحالات ضمن المنازل.

 وأشار الدكتور عبيدة أبو الهوى من الفريق الطبي المتابع بفريق أثر التطوعي لموقع بتوقيت دمشق أنه يتم من خلال الفريق الطبي تقييم حالة كل مريض والاحتياجات اللازمة له ويتم إعداد استمارة خاصة بكل مريض ليتم متابعته بشكل يومي من قبل المتطوعين أو من قبل الاطباء حيث تخصص كل حالة بمتابعة من قبل طبيب واحد.

 وأضاف الدكتور أنه يتم  التعامل مع كل حالة حسب وضعها وإذا تتطلب بعد الحالات الدخول للمشافي يتم التنسيق مع مديرية الصحة بذلك.

من ناحيتها أشار رزان الأتاسي رئيس مجلس إدارة جمعية رعاية الطفل   المساهمة بدعم الفريق مع العديد من الجمعيات ومديرية الشؤون الاجتماعية والعمل أن الفريق عرض تجربته على الجمعية وأن الجمعية قدمت كل مايلزم لدعم الفريق كما تم تأمين مستلزمات العمل من قبل الكثير من أهل الخير لتأمين اسطوانات الأوكسجين أو بقية المستلزمات الخاصة بمرضى كورونا إضافة لمواد التعقيم كما قدمت الجمعية بعض الكوادر التطوعية  للمساهمة مع أعمال الفريق.

وأكد المتطوع عبد الرحمن شاهين أنه  إضافة لعمل الفريق الطبي يقوم الكادر التطوعي بالفريق بحملات تعقيم ضمن شوارع حمص وسيتم بالفترة القادمة البدء بتعقيم المدارس ودور العبادة وبقية الشوارع بحمص.

 بقي أن نشير إلى أن فريق أثر التطوعي  يعمل بحي التوزيع الإجباري بمقر لجمعية رعاية الطفل وكوادره تتسع مع الأيام لتقديم المزيد من الخدمات خلال الظروف الصحية الحالية.

 

 

لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

https://t.me/damas0times        

أو قناتنا على اليوتيوب:

https://www.youtube.com/channel/UCAycKbU4tzro_X8KRI3tzsA

 

 

عدد القراءات:154

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث