أكد الجنرال التركي المتقاعد أحمد ياووز أن الحوار المباشر مع الدولة السورية هو الوسيلة الوحيدة لحل كل مشاكل تركيا في سورية وفي مقدمتها التخلص من إرهابيي “جبهة النصرة” في إدلب.
 
وقال ياووز في تغريدة على حسابه بموقع تويتر إنه “كلما تأخر الحوار بين دمشق وأنقرة ستحاول أطراف عديدة ومنها أمريكا ودول خليجية الاستفادة من الوضع الناتج عن الخلافات المستمرة بين الدولتين”.
 
وشدد ياووز على أن نظام رجب طيب أردوغان يدعي حرصه على سيادة ووحدة سورية الجغرافية والسياسية ولكنه يتصرف عكس ذلك.
 

مزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

https://t.me/damas0times        

أو قناتنا على اليوتيوب:

https://www.youtube.com/channel/UCAycKbU4tzro_X8KRI3tzsA

 
 

عدد القراءات:122

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث