خاص:خزامى القنطار

قررت لجنة المحروقات في محافظة السويداء، باجتماعها اليوم  توزيع مائة لتر لكل بطاقة أسرية بدل مائتين وتسريع التوزيع بضغط كميات القطاعات الأخرى على أن يحتفظ المستحق بحقه بالمائة الثانية ويبدأ توزيعها بعد الانتهاء من المائة الاولى و إغلاق بطاقة من حصل على مائتي لتر حتى يتم توزيع نفس الكمية على باقي المستحقين .
 كما قررت اللجنة إبقاء كمية ١٥% من كل طلب في محطات مدينة السويداء للحالات الخاصة ولمن يرغب بالحصول على مستحقاته بشكل مباشر .
 واشارت اللجنة إلى وضع كميات القطاع العام في محطة المحروقات على أن توزع وفق الاحتياج الفعلي بأقصى ترشيد ممكن و تخصيص أربع طلبات للمدينة وواحد للرحى وخمس طلبات لباقي المناطق .
 واكّدت اللجنة  على المراقبة الدقيقة لعمل الموزعين واللجان وعدم التساهل بأي مخالفة مهما كانت واتخاذ أقصى العقوبات القانونية ذات الصلة. 

عدد القراءات:97

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث