تباع  العبوة الكبيرة بقين والفيجة والسن ودريكيش  بـ500 ليرة والصغيرة بـ300 ليرة في الأسواق، علما أنها مسعرة ب 190 ليرة للكبيرة و115 ليرة للصغيرة.

و كشف مدير عام المؤسسة العامة للصناعات الغذائية المهندس بسمان مهنا أن المؤسسة تبيع الوكلاء عبوة المياه المعدنية ليصل سعر العبوة الكبيرة الى المستهلك بـ 190 ليرة، والصغيرة بـ 115 متضمنة هامش ربح، لكن الوكلاء يبيعون أسعارها وفق أهوائهم الشخصية، مشيراً إلى أنه ليس من صلاحيات المؤسسة متابعة هذا الأمر فدورها ينحصر بتأمين الطلب وليس الرقابة على الأسعار، مشيراً إلى غياب دور وزارة( التجارة الداخلية وحماية المستهلك) فمن المفترض التدقيق على الأسعار فلا يكون هنالك فارق كبير بين السعرين.
وأوضح مهنا بأن المؤسسة قامت مؤخراً برفع سعر عبوة المياه الكبيرة من 175 إلى 190، والصغيرة من 100 إلى 115، وأن هذا الارتفاع كان محتماً على المؤسسة، وذلك بعد ارتفاع تكلفة مستلزمات الإنتاج ولكن هذا لا يستوجب ذلك الارتفاع الكبير الذي نجده بسعرها في الأسواق، مشيراً إلى أن المؤسسة تحاول قدر الإمكان عدم رفع أسعارها لتحدث توازن في السوق.

تشرين

لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

https://t.me/damas0times        

أو قناتنا على اليوتيوب:

https://www.youtube.com/channel/UCAycKbU4tzro_X8KRI3tzsA

 

 

عدد القراءات:154

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث