خاص بتوقيت دمشق
تماشياً مع صعوبة تأمين مسكن بأسعار تناسب المواطن وضمن كفالة خارجة عن إرادة الطبيعة بما هو مرسوم ومعروف أبدع المهندس سليمان سليمان في محافظة طرطوس كما سبقه من أفكار للبيوت الخشبية مشروع المنازل الخشبية بمواصفات بين الجيدة والممتازة والمرغوبة من قبل طالبيها.

وكغيره من مشروعات جديدة تعاني ما تعانيه من صعوبات يستمر العمل بشق الانفس لتأمين أكبر عدد ممكن من البيوت الخشبية وتأمين الاستجابة لزيادة الطلب عليها.
المهندس سليمان وضمن حديثه مع فريق عمل "بتوقيت دمشق" أكد "أن الخشب المستخدم في بناء هذه البيوت هو خشب مستورد يحصل عليه من قبل التجار بضمانات يقدمها مشروعه وهي 3 أضعاف القرض المقدم الذي حصل عليه للبدء بالمشروع".
أما عن كفالة البيت بين سليمان "أن المنازل الخشبية مكفولة من عدم الإهتراء بضمان العمر الافتراضي لهذه المنازل وهو 40 سنة أما الحرائق فلا أحد يمكن أن يضمنها، فنحن نحصل على المواد العازلة عن طريق الاستيراد بتكاليف مرتفعة قياسا بسعر المبيع".
أما عن آلية الحصول على البيت الخشبي أوضح المهندس سليمان أنه "بدفعة أولى تكون حسب مساحة المنزل والتي تبدأ من 40 متر لتنتهي حسب الطلب والمساحة المحددة لوضع المنزل عليها بدفعة أولى متوسطها 2 مليون ليرة سورية وأقساط شهرية تصل لحد 50 ألف ليرة سورية بالشهر مع تسهيلات لذوي الشهداء على أن يكون التقسيط على مدار 7 سنوات".
وبالنسبة للبناء ضمن المدن أشار سليمان إلى أنه " تم التقدم بطلب لوزارة الادارة المحلية للحصول على ترخيص عقار أو ما يسمى ضمان لبناء هذه المنازل ضمن المدن وما زلنا ننتظر الموافقة للبدء بمشروعنا ضمن المدن وتأمين الطلب على المنازل الخشبية فيها".
أما عن صعوبات العمل والتي كان مجملها كما تحدث عنها المهندس سليمان هي "تقديم العون والمساعدة بالتسهيلات المتاحة بالنسبة للقرض الذي تقدمنا به ولم نحصل عليه حتى اللحظة فضلاً عن الترخيص من غرفة الصناعة علماً ان سجلي التجاري عمره 7 سنوات، والمساعدة من البنوك بتقديم الدعم المادي فنحن لدينا امكانية لبناء منزل كامل باليوم إضافة إلى الترخيص من وزارة الادارة المحلية لبدء العمل ضمن المدن".


لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

https://t.me/damas0times

أو قناتنا على اليوتيوب:

https://www.youtube.com/channel/UCAycKbU4tzro_X8KRI3tzsA

 

 

عدد القراءات:441

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث