بدأت أعمال الاجتماع الأول للهيئة الموسعة للجنة مناقشة الدستور في مبنى الأمم المتحدة بجنيف بمشاركة الوفد المدعوم من الحكومة السورية والوفود الأخرى.

وبين موفد سانا إلى جنيف بأن اجتماع اليوم مغلق أمام الإعلام وتشارك فيه الوفود الثلاثة بحضور المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى سورية غير بيدرسون الذي اعتبر أمس أن بدء عمل اللجنة يمثل خطوة مهمة على طريق إيجاد حل سياسي مستدام للأزمة في سورية مشددا على أن الدستور ملك للشعب السوري وحده.

وكانت لجنة مناقشة الدستور بدأت أعمالها في جنيف أمس بجلسة افتتاحية تحدث فيها بيدرسون ورؤساء الوفود حيث أكد رئيس الوفد المدعوم من الحكومة السورية في لجنة مناقشة الدستور الدكتور أحمد الكزبري أن الشعب السوري صاحب الحق الحصري في تقرير مستقبل بلاده مشدداً على رفض أي شكل من أشكال التدخل الخارجي في عمل لجنة مناقشة الدستور الذي يجب أن يستند إلى مبادئ سيادة سورية ووحدتها واستقلالها وسلامة أراضيها.

يذكر أن لجنة مناقشة الدستور تتألف من 150 عضواً يمثلون الوفد المدعوم من الحكومة السورية ووفد الأطراف الأخرى ووفد المجتمع الأهلي بواقع 50 عضوا لكل وفد.

وذكر مراسل الأخبار إلى جنيف أنه : تم تعليق اجتماع الهيئة الموسعة للجنة مناقشة الدستور لمدة ساعة بقرار من رئيس الجلسة الدكتور أحمد الكزبري بعد إصدار مشاركين من الطرف الآخر أصواتاً شاذة أثناء ترحم أحد اعضاء الوفد المدعوم من الحكومة السورية في كلمته على أرواح شهداء الجيش العربي السوري

لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

https://t.me/damas0times        

أو قناتنا على اليوتيوب:

https://www.youtube.com/channel/UCAycKbU4tzro_X8KRI3tzsA

 

عدد القراءات:116

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث