أعلن رئيس الوزراء التشادي إغلاق الحدود البرية مع ليبيا لافتا إلى خطر محتمل لتسلل إرهابي .
وقال البير باهيمي باداكيه : في مواجهة الأخطار التي تهدد وحدة ترابنا الوطني، قررت الحكومة من جهة إغلاق حدودنا البرية مع ليبيا ومن جهة أخرى إعلان المناطق المحاذية لليبيا مناطق عمليات عسكرية”.
وأضاف ,  عبر هذين القرارين  تسعى الحكومة إلى التصدي لأي احتمال من شأنه إقلاق سكاننا في هذه المناطق وتهديد السلام داخل حدودنا.
 

 

 


تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

https://telegram.me/DamasTimes

عدد القراءات:397

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث