أفاد مراسل سانا في القنيطرة بتحرير عميد الأسرى السوريين في سجون الاحتلال الإسرائيلي صدقي المقت بعد اعتقال دام 32 عاماً.

وقال الأسير المحرر صدقي المقت: كما تحررت بدون شروط سيتحرر الجولان بدون شروط مؤكدا أنه سيتابع مشوار النضال حتى تحرير كامل الجولان المحتل.

ووجه الأسير المحرر صدقي المقت التحية إلى السيد الرئيس بشار الأسد والجيش العربي السوري وللشعب السوري.

والد الأسير المحرر صدقي المقت قال لمراسل سانا: اليوم لحظة نصر أهديها للسيد الرئيس والشعب الصامد والجيش الباسل.

وكانت مصادر خاصة في الجولان المحتل أكدت لمراسل سانا في القنيطرة أنه سيتم تحرير الأسير المقت دون أي شروط ليعود إلى مسقط رأسه في الجولان السوري المحتل.

يذكر أن الأسير المقت رفض سابقاً إطلاق سراحه المشروط من قبل سلطات الاحتلال الإسرائيلي والقاضي بإبعاده عن الجولان السوري المحتل ومسقط رأسه بلدة مجدل شمس مشدداً على انتمائه لوطنه سورية وتمسكه بالهوية العربية السورية وحقه بالحياة في منزله ببلدته.

وكانت سلطات الاحتلال أطلقت سراح الأسير المقت في آب من عام 2012 بعد 27 عاما قضاها في معتقلات الاحتلال وأعادت اعتقاله في الـ 25 من شباط عام 2015 بعد اقتحام منزل عائلته في بلدة مجدل شمس بالجولان السوري المحتل بعدما وثق تعاون جيش الاحتلال الإسرائيلي مع إرهابيي “جبهة النصرة” وأصدرت في الـ 16 من أيار عام 2017 قراراً بسجنه 14 عاما بعد تأجيل محاكمته الصورية عشرات المرات.

لمزيد من الأخبار يمكن متابعة حسابنا على التلغرام:

https://t.me/damas0times        

أو قناتنا على اليوتيوب:

https://www.youtube.com/channel/UCAycKbU4tzro_X8KRI3tzsA

عدد القراءات:302

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث