بدأت في مقر الأمم المتحدة بجنيف اليوم أعمال الدورة الـ 108 لمؤتمر العمل الدولي بمشاركة 187 دولة عضوا في منظمة العمل الدولية بينها سورية وبتمثيل ثلاثي للحكومات والعمال وأصحاب الأعمال.

ويحضر أكثر من خمسين رئيس دولة أعمال المؤتمر الذي يناقش عددا من القضايا حول مستقبل العمل وتقارير حول تطبيق اتفاقيات العمل الدولية والتعاون في مجال دعم أهداف التنمية المستدامة.

كما تناقش لجنة مختصة موضوع العنف والتحرش في عالم العمل “نشاط معياري مناقشة ثانية” بهدف اعتماد اتفاقية مكملة بتوصية خاصة بالموضوع.

وتشارك سورية بوفد حكومي برئاسة ريمه قادري وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل وعضوية راكان إبراهيم معاون الوزيرة والسفير حسام الدين آلا مندوب سورية الدائم لدى الأمم المتحدة في جنيف.

وشارك وفد من الاتحاد العام لنقابات العمال في سورية برئاسة جمال القادري رئيس الاتحاد بافتتاح أعمال الدورة الـ 108 لمنظمة العمل الدولية وذلك ضمن وفد الجمهورية العربية السورية بحضور السفير آلا وممثلي غرف الصناعة السورية.

وتحتفل منظمة العمل الدولية هذا العام بالذكرى المئوية لتأسيسها.

عدد القراءات:75

هل ترغب بإضافة تعليق

الاسم الكامل
التعليق




لا يمكنك قراءة الكود? اضغط هنا للتحديث